عربي ودولي

إيران وفنزويلا وقعتا على وثيقة للتعاون الإستراتيجي الشامل لمدة 20 عاماً … رئيسي: علاقاتنا إستراتيجية مع كراكاس.. مادورو: سنعزز تعاوننا العسكري

| وكالات

أكد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي خلال استقباله نظيره الفنزويلي نيكولاس مادورو في طهران أمس السبت أن سياسة بلاده الخارجية تنص على العلاقات مع الدول المستقلة، مشيراً إلى أن فنزويلا أثبتت صمودها ومقاومتها أمام الإمبريالية، بينما أكد مادورو أن بلاده ستعزز تعاونها العسكري مع إيران.
وحسب وكالة «فارس» شدد رئيسي في مؤتمر صحفي عقده أمس السبت مع نظيره الفنزويلي على أن السياسة الخارجية لإيران تقوم على أساس إقامة علاقات مع الدول المستقلة موضحاً أن فنزويلا أثبتت بأنها واجهت تهديدات الاعداء والحظر الامبريالي ووقف بصمود منقطع النظير أمام هذه المؤامرات.
واعتبر رئيسي أن الحظر والتهديدات ضد الشعب الإيراني في الأعوام الـ40 الماضية بأنها كانت كثيرة إلا أن هذا الشعب قرر أن يحول الحظر إلى فرص لتحقيق التقدم والتطور.
وأشار إلى تصريحات المتحدث باسم البيت الأبيض التي اعترف فيها بفشل ضغوط أميركا على إيران أفضل دليل على انتصار الشعب الإيراني على الهيمنة الأميركية وفشل أميركا والأعداء.
وأشاد رئيسي بالشعب الفنزويلي لصموده الذي سجله خلال الأعوام العصيبة التي مر بها، مؤكداً أن هذا الشعب وشخص رئيس جمهورية فنزويلا وقفا بوجه الحظر الظالم.
واعتبر رئيسي توقيع إيران وفنزويلا على وثيقة تعاون لمدة 20 عاماً يظهر إرادة كلا البلدين ومسؤوليهما على تطوير العلاقات الثنائية في مختلف المجالات.
وقال: «بدء تسيير الرحلات المباشرة بين طهران وكاراكاس سوف يخدم العلاقات الاقتصادية بين البلدين والعلاقات بين الشعبين، معرباً عن أمله بأن تكون هذه الزيارة نقطة تحول في العلاقات بين البلدين».
من جانبه أشار مادورو إلى التعاون القائم بين بلاده وإيران، مؤكداً أن البلدين تربطهما علاقات وثيقة للغاية في كل المجالات بينها الدفاعية والنفط والبتروكيمياويات حيث من المقرر أن تبدأ الرحلات المباشرة بين طهران وكاراكاس في 18 تموز المقبل.
وقال مادورو: سوف نعزز العلاقات بين البلدين من خلال الاتفاق الشامل الطويل الأمد.. أوضحت للسيد رئيسي أننا اختبرنا فترة صعبة جداً في مقابل الإمبريالية العالمية.
وأضاف: سنعزز تعاوننا العسكري، ومن المقرر تسيير رحلات مباشرة بين طهران وكاراكاس لتعزيز السياحة بين البلدين ونستطيع أن نكون وجهة سياحية جيدة للإيرانيين.
وفي أول تصريح له لدى وصوله طهران اعتبر الرئيس الفنزويلي أن إيران وفنزويلا هما رائدتا ظهور نظام عالمي غير استعماري وغير سلطوي، وقال في مقابلة مع قناة «هيسبان تي في» الإيرانية الناطقة بالإسبانية نقلتها وكالة «فارس»: إن التضامن والأخوة بين إيران وفنزويلا صلبة ومتينة لأننا نعتبر أنفسنا في هذه المعركة شريكين.
وفيما يتعلق بقيام إيران بإرسال النفط إلى فنزويلا قال مادورو: إن وصول السفن الإيرانية إلى فنزويلا كان رائعاً وفي تلك الفترة كنا قد أغلقنا 4 من مصافي النفط لدينا بسبب الإرهاب الاقتصادي الأميركي ولم يكن لدينا أي وقود وأن قيام إيران بتزويد فنزويلا بالوقود في ذروة العقوبات كان مساعدة كبيرة لشعبنا.
وأضاف مادورو: إن إيران وفنزويلا لديهما أهداف مشتركة في مقارعة الاستعمار والامبريالية والعنصرية، وقال إن البلدين ينويان الارتقاء بعلاقاتهما إلى مستوى أعلى من التعاون وأن البلدين لديهما تاريخ ثوري وعلاقات أخوة منذ عقود.
إلى ذلك استقبل وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان أمس وزير الخارجية الفنزويلي كارلوس فاريا وبحث الجانبان خلال هذا اللقاء القضايا ذات الاهتمام المشترك.
وحسب «فارس» أكد عبد اللهيان أن العلاقات بين البلدين الآن في أفضل حالة، والتوقيع على وثيقة خريطة طريق التعاون الشامل سيمهد مسار تعزيز التعاون بين البلدين أكثر من ذي قبل.
وأعرب عبد اللهيان عن أمله في أن يتم في المستقبل وعبر زيادة الاتصالات والزيارة المستقبلية، توفير الأرضية لتنفيذ وثيقة السنوات العشرين، ومتابعتها بقوة.
من جانبه أشار وزير الخارجية الفنزويلي إلى تجربة التعاون الوثيق مع الجانب الإيراني حين كان يشغل مناصب أخرى في السابق، وأكد أن هناك فرصة جيدة للدخول في جولة جديدة من التعاون، منوهاً: نحن نشهد عن كثب تقدم إيران في مجالات الاقتصاد القائم على المعرفة والصناعة وغيرها من المجالات ولاسيما في ظل ظروف الحظر ونحن نشيد بذلك.
وحسب وكالة «ارنا» وقع رئيسي، ونظيره الفنزويلي أمس السبت، في طهران، على وثيقة للتعاون الإستراتيجي الشامل لمدة 20 عاماً.
كما وقعت إيران وفنزويلا وثائق أخرى للتعاون في المجالات السياسية والثقافية والسياحية والاقتصادية والنفطية والبتروكيماوية.
وأول من أمس الجمعة، وصل الرئيس الفنزويلي إلى طهران على رأس وفد رفيع المستوى وجرت مراسم استقباله صباح أمس السبت رسمياً بحضور الرئيس الإيراني في مجمع سعد آباد الثقافي التاريخي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن