الأولى

في اليوم الثاني من أعماله.. مباحثات سورية – روسية مكثفة للتعاون … الاجتماع الرابع لمتابعة مؤتمر عودة اللاجئين يختتم اليوم

| منذر عيد

واصل الاجتماع الرابع السوري – الروسي المشترك لمتابعة المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين والمهجرين السوريين، أعماله أمس، وشهدت أعمال اليوم الثاني مباحثات مكثفة بين الجانب الروسي وممثلين عن وزارات الشؤون الاجتماعية والاتصالات والكهرباء والموارد المائية والنفط والثروة المعدنية، بالتوازي مع توزيع مساعدات إنسانية وتجهيزات روسية في عدة مناطق بالمحافظات.

ففي ريف دمشق تم افتتاح مدرسة زملكا للفنون النسوية، بعد إعادة ترميمها من قبل «صندوق الزكاة الخيري» في روسيا الاتحادية، بالتعاون مع وزارة التربية، ومديرية تربية ريف دمشق، في حين تم توزيع 200 سلة غذائية على المحتاجين في المنطقة مقدمة من الصندوق وبدعم من مركز المصالحة الروسي.

وأكد مفتي موسكو إيلدار علاء الدينوف، في تصريح لـ«الوطن» أن صندوق الزكاة الخيري في روسيا الاتحادية، قام بالكثير من المشاريع خدمة للاجئين السوريين في الخارج وخاصة في لبنان، وقد اتجه للعمل في سورية عبر تقديم المساعدة للمساهمة في إعادة الإعمار، وبما يسهم في عودة اللاجئين.

وأوضح مفتي موسكو، أن المسؤولين في صندوق الزكاة في روسيا الاتحادية يقومون بتقديم المساعدات والمساهمة في إعادة الإعمار في سورية خطوة خطوة، مشيراً إلى أنه بعد أن تم الانتهاء من إنجاز مشروع مدرسة زملكا، تم الاتفاق أمس مع وزير الأوقاف محمد عبد الستار السيد على توقيع اتفاقية بين المجلس الفقهي الأعلى السوري والإدارة الدينية لمسلمي روسيا لكفالة المئات من الأيتام السوريين، موضحاً أن المشاريع التي يقومون بها تأتي وفق مبدأ خطوة خطوة وصدقة جارية.

وأوضح أن ما يتم تقديمه من مشاريع خدمية يسهم في عودة اللاجئين والنازحين السوريين إلى مناطقهم ومنازلهم.

وفي إطار أعمال الاجتماع الرابع السوري – الروسي المشترك لمتابعة مؤتمر عودة اللاجئين والذي يختتم أعماله اليوم بجلسة مشتركة للهيئتين التنسيقيتين الوزاريتين السورية والروسية، بحث وزير النقل زهير خزيم والنائب الأول للممثل الدائم لجمهورية القرم لدى روسيا الاتحادية سيرغي قودرين إمكانات إنشاء شركة مشتركة للنقل البحري بين سورية والقرم.

كما ناقش الجانبان تفعيل تبادل الخبرات وتذليل الصعوبات وخلق مشاريع بناءة بين البلدين في مجال السفن والموانئ والعمل البحري.

وزير التعليم العالي والبحث العلمي بسام إبراهيم بدوره بحث مع معاونة وزير التعليم العالي الروسي نتاليا بتشيروفا ومعاون وزير الصحة الروسي أندريه بلوتينتسكي سبل تعزيز علاقات التعاون المشترك في المجالين العلمي والصحي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن