عربي ودولي

زيلينسكي يزور ميكولايف ويعقد اجتماعاً مع مسؤوليها تحت الأرض

| وكالات

قام الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الذي نادراً ما يتنقل خارج العاصمة منذ بدء العملية العسكرية الروسية الخاصة، بزيارة مدينة ميكولايف في جنوب أوكرانيا، على حين أوعزت كييف بتدمير موجودات الأكاديمية البحرية في خيرسون.

وذكرت وكالة «أ ف ب» أن مقطع فيديو نشرته الرئاسة الأوكرانية أظهر زيلينسكي وهو يعقد اجتماعاً مع مسؤولين محليين في مدينة ميكولايف الساحلية والصناعية التي لا تزال تحت السيطرة الأوكرانية لكنها قريبة من خيرسون التي تسيطر عليها القوات الروسية.

وعقد زيلينسكي اجتماعاً مع مسؤولين محليين في قاعة يبدو أنها تحت الأرض، وسلمهم جوائز تقديراً لشجاعتهم.

من جهة ثانية نقلت وكالة «نوفوستي» عن ديميتري كروغلي مدير الأكاديمية الحكومية البحرية في خيرسون قوله، إن إدارة هذه المؤسسة السابقة، رفضت الامتثال لتعليمات من كييف بخصوص تدمير موجودات هذه الأكاديمية.

وأضاف كروغلي للصحفيين بعد تعيينه في منصبه: «أود أن أعرب عن الشكر الخاص للإدارة السابقة، لمدير الأكاديمية وإدارتها، على عصيانهم لأوامر قيادة أوكرانيا بتدمير كل شيء، وقد أنقذوا بذلك الأكاديمية للأجيال القادمة. شكراً جزيلاً لهم جميعاً».

وأشار إلى أنه تم في أكاديمية خيرسون، الحفاظ على مجمع مجهز بأجهزة محاكاة خاصة، ما يجعل من الممكن تدريب المتخصصين البحريين في المستقبل وفقاً للمعايير الدولية، بما في ذلك التدريبات على الهبوط على الماء من كابينة المروحيات، وتنفيذ عمليات الإنقاذ والإجلاء، وتوجيه قوارب النجاة وغير ذلك الكثير.

في وقت سابق، أصدرت الإدارة المدنية العسكرية لمقاطعة خيرسون قرارها بتعيين كروغلي في منصب مدير هذه المؤسسة التعليمية العليا اعتباراً من الـ16 من الشهر الجاري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن