شؤون محلية

عقود مؤقتة لـ250 عامل حراج … رغم الخطط الاستباقية 300 حريق بحماة والغاب

| حماة- الوطن

بلغ عدد الحرائق التي اندلعت في محافظة حماة منذ بداية موسم الحرائق حتى يوم أمس، نحو 300 حريق التهمت مساحات واسعة من الأراضي الزراعية والحراج.

وبيَّن رئيس دائرة الحراج بمديرية زراعة حماة عبد الفتاح العمر لـ«الوطن» أن عدد الحرائق حتى نهاية الأسبوع الأول من الشهر الجاري بمحال عمل المديرية، بلغ 83 حريقاً زراعياً، والتهمت نيرانها نحو 450 دونماً من القمح والحصيد والأشجار المثمرة كالزيتون وغيره.

على حين بلغ عدد الحرائق الحراجية 3 فقط، اندلعت في نحو 16 دونماً من حراج برشين وعنبورة وربعو بمنطقة مصياف، وهي من السنديان والصنوبريات.

ولفت العمر إلى أن زراعة حماة كانت قد وضعت خطة استباقية لمواجهة الحرائق في حال حدوثها بالمناطق الزراعية والحراجية، بهدف تحقيق سرعة الاستجابة في حال حدوث الحرائق إضافة إلى اتخاذ مجموعة من الإجراءات للحد من مسببات الحرائق.

وذكر أنه تم فرز 20 صهريج مياه وإطفائية مع كامل المستلزمات وتوزيعها في مناطق «كفرعقيد والمحروسة ومصياف وبعرين ونيصاف وربعو وعين حلاقيم ووادي العيون وكفر زيتا وحربنفسه والموعة وصوران وسلمية وبسيرين ومرآب الحراج والحمرا ومحردة والربيعة والصبورة ومشتل حماة الزراعي».

كما تم تعيين 250 عاملاً بصفة عمال حراج بموجب عقود مؤقتة لمدة 3 أشهر وتوزيعهم كفرق دعم ومساندة لعمل مراكز الإطفاء في حماة ومصياف وسلمية.

أما في منطقة الغاب، فقد اندلعت حرائق كثيرة والتهمت نيرانها أيضاً مساحات واسعة من الأراضي الزراعية والحراج.

وبيَّن مدير الموارد الطبيعية في الهيئة العامة لإدارة وتطوير الغاب فايز محمد لـ«الوطن»، أن عدد الحرائق الزراعية في منطقة الغاب، بلغ منذ بدء موسم الحرائق لتاريخه نحو 207، ومنها ما وصل للحدود الإدارية لمحافظة إدلب.

وأوضح أن 3 حرائق حراجية نشبت أيضاً في منطقة أبو قبيس، والتهمت نيرانها نحو 42 دونماً من الحراج الطبيعية.

ولفت محمد إلى أن الهيئة وضعت مع اقتراب موسم الحصاد خطة لمواجهة الحرائق لدرء الخطر عن المحاصيل وخصوصاً القمح والشعير، والوصول السريع للتقليل قدر الإمكان من الخسائر الناجمة عن الحرائق في حال نشوبها، والتعامل السريع معها.

وأشار إلى إنه تم تجهيز 14صهريجاً وإطفائية، ومجموعة من العمال المدربين للتعامل مع الحرائق على مدار الساعة للتدخل السريع في مواجهة الحرائق التي قد تنشب في الأراضي الزراعية والمواقع الحراجية.

وتم توزيع الصهاريج والإطفائيات في مناطق «الرعيدي وسلحب والنهر البارد وحورات عمورين والسقيلبية وبريدج والتوينة والحويز وشطحة ومرداش وعين الكروم وجورين والفريكة».

كما تم دعم مراكز إطفاء حرائق الغابات في المناطق التابعة للهيئة بعمال إطفاء من العقود الموسمية، حيت تم تقسيمهم كفرق مساندة ودعم وتوزيعهم على مخافر حراجية موزعة بمختلف مناطق الهيئة في كل من «النهر البارد وشطحة وجب الأحمر وعين سليمو وشطحة وعين الكروم والصقلية وحنجور والسقيلبية وسكري وفقرو».

ومن جانبه بيّن مدير الثروة النباتية بالهيئة العامة لإدارة وتطوير الغاب وفيق زروف لـ«الوطن»، أن إجمالي المساحة المحروقة بالحرائق الزراعية، بلغت نحو 1209 دونمات من قمح القائم، و24 دونماً من محاصيل أخرى.

وأوضح أنه يوجد العديد من حرائق الحصيد «قش» من دون أي أضرار على القمح القائم.

وكشف أن إجمالي المساحة المحصودة في منطقة الغاب بلغت 44389 هكتاراً، وذلك لغاية مساء 19 الشهر الجاري. بينما بلغ إجمالي الكمية المسوقة من القمح 73031 طناً، لغاية التاريخ سابق الذكر ذاته أيضاً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن