عربي ودولي

ماكرون يرفض استقالة رئيسة الوزراء بعد خسارة الأغلبية المطلقة في البرلمان

| وكالات

رفض الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أمس الثلاثاء، استقالة رئيسة الوزراء الفرنسية إليزابيث بورن، لتتمكن الحكومة من متابعة مهامها والتصرّف في هذه الأيام.

ونقلت وكالة «فرانس بــرس» عن الرئاســة الفرنســية قولهــا إن الرئيس «ســيجري المشاورات السياسية اللازمة من أجــل تحديــد الحلــول البناءة الممكنــة لخدمـــة الفرنســيين».
وبعد شهرين من الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها ماكرون بولاية ثانية، أخفق المعسكر الرئاسي في الاحتفاظ بالأغلبية المطلقة في الجمعية الوطنية «البرلمان» البالغة 289 مقعداً من أصل 577 مقعداً.

ويمكن أن يبرم ائتلاف «معاً» الرئاسي، الذي حصل على 245 مقعداً في الجمعية الوطنية، اتفاقاً مع المعارضة، ولاسيما حزب الجمهوريين اليميني الذي حصل على 61 مقعداً، لتشكيل ائتلاف يتمتّع بالأغلبية المطلقة في الجمعية الوطنية.

وشهدت الانتخابات التشريعية اختراقاً غير مسبوق لليمين المتطرف «التجمع الوطني» بزعامة مارين لوبان، إذ حصل في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية على 89 نائباً، بينما حصل الاتحاد الشعبي البيئي والاجتماعي الجديد «ائتلاف يساري» بقيادة زعيم اليسار الراديكالي جان لوك ميلونشون على 150 نائباً على الأقل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن