الصفحة الأخيرة

«نوبة ضحك» جعلته يصارع الموت

| وكالات

ذكرت تقارير صحفية أن مراهقاً بريطانياً أوشك أن يموت عندما استنشق غازاً للضحك في مهرجان حاشد، فأصيب بشكل خطير على مستوى الرئة.

وجرى نقل أليكس ليتلر (16 عاماً) إلى المستشفى بعدما لاحظ قصوراً في التنفس وانتفاخاً في رقبته التي أحس بها مثل فقاعات من جراء الهواء الذي خرج من الرئة المصابة.

واعترف الفتى الذي يدرس في الصف الحادي عشر بأنه استنشق أكسيد النتروس عندما حضر مهرجان «باركلايف» الموسيقي في مانشستر.

وأظهرت الفحوص الطبية حصول تمزق في الرئة وقال الأطباء إنه محظوظ ما دام على قيد الحياة بعد الإصابة الخطيرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن