الأولى

سيّار أكد حرص بلاده على دعم خطوات الوزارة في مجال تأهيل المدارس … وزير التربية يبحث مع السفير البحريني تفعيل العلاقات الثنائية وتطويرها

| وكالات

بحث وزير التربية دارم طباع والسفير المفوض فوق العادة لمملكة البحرين لدى سورية وحيد مبارك سيار، أهمية تفعيل العلاقات في المجال التربوي بين البلدين وآفاق تطويرها.

وأشار طباع خلال اللقاء الذي جرى في مبنى الوزارة أمس، إلى أهمية تجديد توقيع الاتفاقية الموقعة بين البلدين ووضع برنامج تنفيذي لها منوهاً بدور القطاع التربوي في سورية في الحفاظ على تماسك المجتمع من خلال تعزيز التركيز على الانتماء الوطني والقومي لدى الطلاب.

وقدم طباع حسب «سانا»، لمحة موجزة عن الواقع التربوي في سورية خلال الحرب وآلية العمل على ترميم المدارس وتأهيلها مؤكداً حرص الدولة السورية على استقطاب الطلاب السوريين أينما كانوا لضمان حقهم في التعليم.

بدوره الســفير ســيار أكـــد حـــرص بـــلاده على دعـــم خطوات الوزارة في مجال تأهيل المدارس انطلاقاً من علاقات الأخوة القائمة بين البلدين، مبدياً الرغبة في إعادة تجديد الاتفاقية الموقعة بين الجانبين.

وكان الرئيس الأسد تقبل في التاسع عشر من الشهر الجاري، أوراق اعتماد وحيد مبارك سيّار سفيراً مفوضاً وفوق العادة لمملكة البحرين لدى الجمهورية العربية السورية.

وفي التاسع من الشهر الجاري تسلم المقداد نسخة من أوراق اعتماد سيّار سفيراً مفوضاً وفوق العادة للبحرين لدى سورية، حيث جرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين سورية والبحرين وسبل تعزيزها في مختلف المجالات.

وعبر المقداد حينها عن حرص سورية على أفضل العلاقات مع البحرين وكل الدول العربية الشقيقة، وشدّد على ضرورة العمل على تنقية الأجواء العربية وتحسين الوضع العربي لمواجهة التحديات المشتركة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن