الأخبار البارزةشؤون محلية

مراد لـ«الوطن»: تم اتخاذ الإجراءات لضمان حرية الناخبين.. عز الدين: لم تواجهنا أي مشكلة … انتخابات ملء المقعد الشاغر لعضوية مجلس الشعب عن دمشق جرت بشفافية وسلاسة

| محمد منار حميجو

بيّن رئيس اللجنة القضائية العليا للانتخابات جهاد مراد أن الانتخابات التي جرت أمس لملء المقعد الشاغر لعضوية مجلس الشعب عن الدائرة الانتخابية لمحافظة دمشق قطاع «ب» مستقلين تمت كما يجب واللجنة القضائية الفرعية قامت بكل الإجراءات اللازمة لضمان حرية ممارسة الناخبين أثناء الإدلاء بأصواتهم لاختيار مرشحهم، لافتاً إلى أنه لم يرد أي شكوى من أي مرشح.

وبدأت عند الساعة السابعة من صباح يوم أمس انتخابات ملء المقعد الشاغر لعضوية مجلس الشعب عن الدائرة الانتخابية لمحافظة دمشق عن قطاع «ب» واستمرت حتى الساعة السابعة من مساء اليوم ذاته، حيث تنافس 17 مرشحاً لملء المقعد الشاغر الذي كانت تشغله سفير سورية في أرمينيا نورا أريسيان.

وفي تصريح لـ«الوطن» أكد مراد أن عملية الفرز بدأت فور الانتهاء من عملية الاقتراع بفتح الصناديق علناً أمام المرشحين أو وكلائهم والتي من المتوقع أن تستمر لساعات متأخرة من الليل، موضحاً أنه بعد الانتهاء من عملية الفرز تسلم لجان المراكز المحاضر إلى اللجنة القضائية الفرعية والتي بدورها تعد محضراً للجنة القضائية العليا لإعلان اسم المرشح الفائز.

ولفت مراد إلى أن الإقبال كان جيداً لو أخذنا بعين الاعتبار أن الانتخابات هي على مقعد واحد كما أنها جرت في يوم عطلة.

مراد أشار إلى أنه تم تجهيز المراكز الانتخابية بشكل جيد من قبل محافظة دمشق، مؤكداً أن هناك أماكن فيها معزولة بالستائر لتمكين كل ناخب بأن يدلي بصوته بسرية تامة، مشيراً إلى أنه كان هناك تعاون بين اللجنة القضائية ومحافظة دمشق لتجهيز المراكز الانتخابية بتأمين المستلزمات الانتخابية.

ولفت إلى أنه وتنفيذاً للمرسوم 137 والذي حدد موعد الانتخابات في الثاني من شهر تموز الحالي اتخذت اللجنة جميع الإجراءات اللازمة لضمان حرية ممارسة الناخبين لحقهم وتم بالتنسيق مع محافظ دمشق بتحديد 80 مركزاً انتخابياً موزعة بكل مراكز مدينة دمشق للتسهيل على جميع الناخبين.

من جهته أكد رئيس اللجنة القضائية الفرعية للانتخابات في دمشق ميمون عز الدين في تصريح لـ«الوطن» أن الانتخابات جرت بكل سلاسة وشفافية ولم تواجه اللجنة أي مشكلة أثناء عملية الانتخابات، مشيراً إلى أن الإقبال كان جيداً ولم يكن متوقعاً قياساً على الواقع والعدد حيث كانت المنافسة على مقعد واحد كما أن الانتخابات جرت في يوم عطلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن