الأولى

حسومات على الألبسة في حلب إلى 50 بالمئة.. اللاذقية تستعدللعطلة والمسابح الخاصة مقصد العائلات الفقيرة في حماة … استنفار كوادر المشافي الطبية خلال عيد الأضحى

| الوطن

أكدت معاون وزير التعليم العالي للشؤون الصحية فاديه ديب في تصريح لـ«الوطن» استنفار الكوادر الطبية والممرضين وطلبة الدراسات العليا خلال أيام عيد الأضحى من خلال وضع برنامج للمناوبات على مدار اليوم لاستقبال كل الحالات الإسعافية الطارئة الواردة للمشافي الجامعية والتعامل معها على الفور واتخاذ كل الإجراءات والعلاجات اللازمة.

بدورها وزارة الصحة في تعميم لها، أكدت جهوزية كل المشافي والمراكز الصحية للاستمرار بتقديم الخدمات الطبية للمواطنين خلال عطلة العيد المبارك في مختلف المحافظات.

وفي حلب أجرى العديد من أصحاب محال الألبسة حسومات على مقتنياتهم بهدف اجتذاب الزبائن في ظاهرة هي الأولى من نوعها في المدينة، ولفت متسوقون إلى أن بعض الحسومات على الألبسة وصلت إلى ٥٠ بالمئة «ما يعني أن أصحابها يحققون أرباحاً كبيرة لو لم يقدموا الحسومات».

وانتشرت على بعض مواقع التواصل الاجتماعي إعلانات كثيرة، عن تأجير المســـابح الخاصــة والواقعــة ضمــن فيلات أو مزارع بمختلف مناطق محافظــة حماة خلال فترة العيد، بأجور مغرية بهدف استقطاب زبائن للحجز المسبق.

مصدر في مجلس مدينة حماة بيَّن لـ«الوطن»، أن هذه المسابح أصبحت خلال السنوات الأربع الأخيرة تستقطب العائلات الحموية غير القادرة على قضاء العطلة الأسبوعية أو الإجازات أو عطلة العيد بالساحل السوري، للأسباب التي يعرفها الجميع.

وأكد محافظ اللاذقية عامر هلال استمرار تقديم الخدمات المطلوبة من الجهات العامة إلى المواطنين طوال فترة أيام العطلة المقبلة التي حددتها الحكومة من 9 حتى 14 الشهر الجاري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن