عربي ودولي

بريطانيا سجلت أعلى درجات حرارة في تاريخها … إعلان حالة استنفار قصوى في لندن لمواجهة الحرائق

| وكالات

أعلنت السلطات البريطانية، أمس الثلاثاء، حالة الاستنفار القصوى، في العاصمة لندن، لمواجهة الحرائق، في حين سجلت البلاد أقصى درجة حرارة في تاريخها، وسط مخاوف من تفاقم أزمة المناخ في العالم.
ونقلت قناة «سكاي نيوز عربية» عن عمدة مدينة لندن، صديق خان، وصفه الوضع الناجم عن الحرائق بـ«الحرج»، داعياً الناس ليبقوا آمنين، لافتاً إلى أن عناصر الإطفاء يعملون تحت ضغط كبير.
وحسب شبكة «سكاي نيوز» البريطانية، فإن المئات من عناصر الإطفاء تحركوا من أجل السيطرة على عشرة حرائق على الأقل حول لندن.
وفي إحدى البلدات الواقعة شرق لندن، تعرضت عدة بيوت للدمار، بينما تضررت أخرى بشكل كبير، من جراء الحرائق.
وأظهرت صور ملتقطة من الأعلى سحباً من الدخان الكثيف الأسود فوق بلدات محاذية للندن، بينما لم ترد أنباء بعد عن وقوع خسائر بشرية.
وفي منطقة ليشتشاير أيضاً، أعلنت هيئة الإطفاء حالة استنفار، داعية الناس إلى الاتصال بالسلطات في حال اندلاع حرائق.
وسجلت المملكة المتحدة، أمس، أعلى درجات حرارة في تاريخها، بعدما وصلت إلى 40.2 مئوية في مطار هيثرو إلى جانب أماكن أخرى من البلاد.. وقد حذرت المفوضية الأوروبية أول أمس من أن نصف أراضي دول الاتحاد الأوروبي هي عرضة للجفاف، وما يصاحب ذلك من تداعيات وظواهر كارثية تطول الأمن الغذائي والمائي والإخلال تالياً بتوازن النظام البيئي الطبيعي.
بينما حذّر الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، من أن الحرائق المستعرة في أوروبا وغيرها من قارات العالم، إضافة لموجات الحر الخانقة، تشير إلى أن الإنسانية تواجه «انتحاراً جماعياً»

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن