عربي ودولي

بعد انتشاره في أكثر من 70 دولة … الصحة العالمية تعلن حالة طوارئ صحية بسبب جدري القردة

| وكالات

أعلنت منظمة الصحة العالمية أمس السبت فرض حالة طوارئ صحية عالمية بسبب تفشي جدري القردة، والتصنيف هو أعلى تنبيه يمكن أن تصدره المنظمة.
وذكرت وكالة «أ ف ب» أن مدير عام الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبرييسوس أطلق أعلى مستوى من التأهب بمواجهة جدري القردة.
وأشارت إلى أن انتشار جدري القردة يبقى تحت السيطرة في العالم عدا أوروبا حيث تزيد المخاطر، مشيرة إلى أن مرض جدري القردة انتشر في أكثر من 70 دولة.
وأعلنت المنظمة العالمية تسجيل مزيد من الإصابات حول العالم بجدري القردة.
وأشار غيبرييسوس إلى تسجيل أكثر من 16 ألف إصابة بجدري القرود في 75 دولة، مؤكداً أن خمسة أشخاص توفوا نتيجة لتفشي المرض.
وأوضح أن لجنة الطوارئ لم تتمكن من التوصل إلى توافق في الآراء بشأن ما إذا كان ينبغي تصنيف تفشي جدري القرودة على أنه حالة طوارئ صحية عالمية، ومع ذلك قال إن تفشي المرض انتشر في جميع أنحاء العالم بسرعة وقرر أنه بالفعل مصدر قلق دولي.
وأضاف إن تقييم منظمة الصحة العالمية هو أن خطر الإصابة بجدري القردة معتدل على مستوى العالم وفي جميع المناطق باستثناء المنطقة الأوروبية حيث تم تقييم الخطر على أنه مرتفع.
ولا يوجد سوى حالتين أخريين من حالات الطوارئ الصحية في الوقت الحاضر جائحة كورونا والجهود المستمرة للقضاء على شلل الأطفال.
وفي أول اجتماع عقد في 23 حزيران، أوصت أغلبية الخبراء بألا تعلن منظمة الصحة حالة طوارئ صحية قد تثير قلقاً دولياً.
ومنذ رصد أولى الإصابات بجدري القردة مطلع أيار، بدأت العدوى بهذا الوباء تنتشر خارج بلدان وسط إفريقيا وغربها حيث يستوطن الفيروس، ومن ثم انتشر في كل أنحاء العالم، بينما كانت أوروبا بؤرته.
ويعتبر جدري القردة الذي اكتشف لدى البشر عام 1970، أقل خطورة وعدوى من الجدري الذي تم القضاء عليه عام 1980.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن