عربي ودولي

إمدادات الغاز الروسي للصين تبلغ مستويات قياسية.. وأسعاره في أوروبا تواصل الارتفاع

| وكالات

بلغت إمدادات الغاز الطبيعي الروسي إلى الصين، أمس مستوى قياسياً، حيث تجاوزت الشحنات إلى السوق الصينية الأحجام التعاقدية، على حين واصلت أسعار الغاز في أوروبا ارتفاعها، حيث اقتربت من 1800 دولار لكل ألف متر مكعب من الوقود الأزرق.
ونقلت وكالة «نوفوستي» عن شركة «غازبروم» الروسية، قولها أمس في بيان: «24 حزيران 2022، تم تحديث السجل التاريخي للحجم اليومي لصادرات الغاز الروسي إلى الصين عبر خط أنابيب الغاز «قوة سيبيريا»، مشيرة إلى أن الشحنات تجاوزت الكميات التعاقدية اليومية.
وأشارت إلى أن عمليات التوريد تتم في إطار عقد غاز طويل الأجل بين شركة «غازبروم» وشركة «CNPC» الصينية.
و«قوة سيبيريا» هو عبارة عن خط أنابيب غاز يهدف لضخ الغاز الطبيعي من الحقول في الشرق الأقصى الروسي إلى الصين، وبدأت الإمدادات عبره إلى الصين في 2 كانون الأول 2019.
في أثناء ذلك واصلت أسعار الغاز في أوروبا ارتفاعها في تعاملات بعد ظهر أمس الإثنين، حيث اقتربت من علامة 1800 دولار لكل ألف متر مكعب من الوقود الأزرق.
وذكرت قناة «روسيا اليوم» أن التداولات أظهرت أن العقود الآجلة للغاز الطبيعي في تعاملات بعد الظهيرة، قفزت بنسبة 6.6 بالمئة إلى 1800 دولار لكل ألف متر مكعب، بعد أن كانت في بداية تعاملات أمس عند مستوى 1700 دولار لكل ألف متر مكعب.
وجاء الارتفاع بعد أن ذكرت شركة «غازبروم» الروسية، أنها تلقت وثائق من شركة «سيمنس» بشأن إعادة توربين خط «السيل الشمالي-1» بعد تصليحه من كندا، وأشارت إلى أن الوثائق تثير أسئلة إضافية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن