الأولى

جلسة الوداع… بانتظار الانتخابات المحلية … محافظ دمشق لـ«الوطن»: إلغاء تفويضات الصلاحيات الممنوحة «إجراء مؤقت»

| فادي بك الشريف

في وقت أصدر فيه محافظ دمشق محمد طارق كريشاتي تعميماً إلى كل مديريات ودوائر القطاع البلدي والأمانة العامة والخدمات الفنية ودار الكرامة والأجهزة المحلية والمركزية كافة، بإلغاء كل التفويضات السابقة على أن يوقع البريد من قبله شخصياً، أسدل مجلس محافظة دمشق الستار عن آخر جلساته للدورة الرابعة، على أن تستعد المحافظة خلال الفترة القادمة لانتخابات مجالس الإدارة المحلية.

وأكد كريشاتي في تصريح لـ«الوطن» أن إلغاء التفويضات بالصلاحيات إجراء مؤقت اتخذ ليوم واحد فقط، وتم البدء بعودتها بناء على ما يتقدم به «المديرون المعنيون».

وبالعودة إلى جلسة المحافظة، كان ينتظر منها أن تكون «نارية» بمداخلات أعضائها، وخاصة أنها ترتبط بالمحروقات والتموين لكن انحصر التركيز على بعض المداخلات، مع تقليص فترة الجلسة لتنتهي عند الثانية عشرة ظهراً.

ووافق المجلس على توصية بتخصيص نسبة لبيع مادة البنزين بسعر التكلفة (الحر) في كل المحطات بالمحافظة بعد أن أصبحت تعبئة البنزين بسعر التكلفة على نظام الرسائل، إضافة إلى الموافقة على توصية بتزويد الفعاليات الاقتصادية التي تستخدم مادة الغاز الصناعي بالكميات المحددة لها ضمن المدة الزمنية المعتمدة، والعمل على تنشيط القطاع الزراعي ودعم مربي الثروة الحيوانية والمزارعين بالأعلاف والأدوية وخاصة مربي الدواجن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن