شؤون محلية

الفاكهة بحماة «شم ولا تدوق»! … باعة: أسعار مرتفعة ودخل المواطن متدنٍ.. التموين: على المواطن إبلاغنا

| حماة- محمد أحمد خبازي

بيَّنَ العديد من المواطنين بحماة لـ«الوطن»، أنهم خاصموا الفاكهة في هذه الأيام وخاصمتهم، فهي حلقت بالأعالي وهم غير قادرين على شرائها رغم أنها بنت الموسم ويفترض أن تكون رخيصة أو ذات أسعار معقولة. وأوضح بعضهم أن تلك الفاكهة تتبع معهم مبدأ «شم ولا تدوق!» فمعظم أنواعها الجيدة صعبة المنال في هذه الأيام لارتفاع ثمنها بشكل غير طبيعي.

ولفت المواطنون إلى أن سعر كيلو التفاح الجيد نوعاً ما 4500 ليرة، والدراق مابين 4500-5500 ليرة حسب نوعه، والخوخ 4000 ليرة، والإجاص الجيد بـ3500 ليرة والنوع الثاني بـ2500 ليرة، والعنب مابين 2500-3500 ليرة والكرز النوع الأول 7000 ليرة والثاني بـ5500 ليرة.

وأشار بعضهم إلى أن البطيخ الأحمر وحده من دون غيره رخيص السعر في هذه الأيام، فالكيلو يباع مابين 350-450 ليرة، بينما البطيخ الأصفر لما يزل ثابت السعر عند الـ800 ليرة للكيلو.

وذكر المواطنون أن هذه الأسعار للفاكهة المعروضة في سوق 8 آذار الشعبي، تختلف من سوق لآخر، فهي أعلى في سوق الحاضر الصغير، وفي سوق الصابونية، وبنسبة أكثر من 20 بالمئة.

وكشف عدد من المواطنين أنهم إذا تجرؤوا على الشراء فهم يشترون ربع كيلو من نوعين أو ثلاثة أنواع من الفاكهة، وأن القادر منهم يشتري نصف كيلو من كل نوع بأحسن الأحوال!. وأكدوا أن ما يشترونه هو لاستهلاك الأسرة وليس للضيوف، الذين تقتصر ضيافتهم على القهوة أو الشاي أو عصير مجفف فقط!.

وأما الباعة في سوق 8 آذار فبينوا لـ«الوطن»، أنهم يشترون الفاكهة من سوق الهال بسعر مرتفع ويبيعونها وفق هوامش الربح المحددة من التجارة الداخلية. وأوضح بعضهم أن بالأسواق فاكهة بأسعار رخيصة وأخرى مرتفعة السعر، ويمكن لأي مواطن أن يشتري ما يناسب دخله. ولفتوا إلى أن هناك تفاحاً يباع الكيلو منه بـ1500 ليرة، ودراقاً وخوخاً مابين 2000-2500 ليرة، وعليها طلب كبير!.

وكشف عدد من تجار سوق الهال بحماة لـ«الوطن»، أن مصدر معظم أنواع الفاكهة من الساحل، وهي مرتفعة السعر بالمصدر، يضاف إلى ذلك أجور النقل والتحميل والتنزيل التي هي مرتفعة بالأساس وتضاف على سعر الكيلو أو الطن. وقال عدد منهم: صحيح أن الأسعار مرتفعة ولكن دخل المواطن متدن أيضاً!.

مصدر في التجارة الداخلية بحماة بيَّنَ لـ«الوطن»، أن النشرة التموينية الصادرة بتاريخ 27 الجاري حددت سعر كيلو التفاح على سبيل المثال نوع أول بـ2200 ليرة بالجملة، و2400 ليرة بالمفرق، ومن النوع الثاني بـ1300 ليرة بالجملة و1500 ليرة بالمفرق.

وأوضح أن دوريات حماية المستهلك تجول في الأسواق وتتابع حركة البيع والشراء لكل المواد بما فيها الفاكهة، وتخالف كل من يبيع بسعر زائد. وقد خالفت منذ بداية هذا الأسبوع العشرات من الباعة والتجار الذين يبيعون بسعر زائد ولا يتداولون الفواتير.

وقال: ندعو المواطنين لإبلاغنا عن أي شكوى، على أرقام الواتس المعلنة أو بالهاتف لتلقي الشكاوى، لنتخذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين وفق أحكام المرسوم 8 للعام 2021.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن