سورية

عرنوس يشيد بوقوف باكستان إلى جانب السوريين في تصديهم للإرهاب والحصار

| وكالات

أشاد رئيس مجلس الوزراء حسين عرنوس، أمس، بمواقف جمهورية باكستان الإسلامية الرافضة للتدخل في الشؤون الداخلية للدول، خاصة لجهة وقوفها إلى جانب الشعب السوري في تصديه للإرهاب والحصار الاقتصادي الجائر.
وخلال لقائه السفير الباكستاني بدمشق سعيد محمد خان بمناسبة انتهاء مهامه سفيراً لبلاده لدى سورية، أكد عرنوس عمق العلاقات التاريخية والروابط الأخوية التي تجمع البلدين والشعبين الصديقين، مشيراً إلى استعداد الحكومة السورية للعمل بكل الإمكانات لتعزيز هذه الروابط واتخاذ الخطوات والإجراءات اللازمة لدفعها إلى الأمام بما يحقق المصالح المشتركة للجانبين، وذلك حسب ما ذكرت وكالة «سانا» للأنباء.
وشدد عرنوس على ضرورة العمل لتنمية التعاون في المجالات الثقافية والعلمية وزيادة المنح الدراسية المقدمة من الجانب الباكستاني وزيادة الرحلات السياحية إلى سورية وأهمية مشاركة الشركات الباكستانية في إعادة الإعمار.
وأشاد بمواقف باكستان الرافضة للتدخل في الشؤون الداخلية للدول، معرباً عن الشكر والتقدير لباكستان حكومة وشعباً على وقوفها إلى جانب الشعب السوري في تصديه للإرهاب والحصار الاقتصادي الجائر، مثمناً الجهود التي بذلها السفير محمد خان لتطوير التعاون بين البلدين.
من جهته لفت السفير الباكستاني إلى العلاقات المميزة التي تجمع البلدين منذ سبعين عاماً وخصوصاً على الصعيد السياسي والدبلوماسي، مؤكداً مواصلة العمل لتطوير وتعزيز التعاون التجاري والاقتصادي ولاسيما بعد استئناف رحلات الطيران بين البلدين وهذا ما يسهم في تعزيز التواصل بين الفعاليات الاقتصادية والتجارية بين البلدين.
وأعرب محمد خان عن سعادته لرؤية ما يحدث في سورية على أرض الواقع من نهوض وتعاف وتقدم على الصعد كافة.
حضر اللقاء الأمين العام لرئاسة مجلس الوزراء قيس محمد خضر.
وأواخر الشهر الماضي أقامت سفارة باكستان في دمشق حفل استقبال بمناسبة ذكرى الاستقلال الخامسة والسبعين وذلك في منزل السفير الباكستاني في يعفور بريف دمشق.
وفي كلمة له أكد محمد خان أن علاقات بلاده مع دول العالم تستند للإيمان العميق بالعدل والمساواة واحترام استقلال ووحدة أراضي كل الدول وعدم التدخل في الشؤون الداخلية لأي منها.
ونوه بالمثل والقيم العليا والعلاقات التاريخية المتجذرة التي تجمع بين باكستان وسورية واشتراكهما بمواقف متماثلة في كل المحافل الدولية، مشدداً على استمرار بلاده في دعم سورية بمواجهة الإرهاب.
واستعرض خان محطات التعاون بين البلدين الصديقين في المجالات الإنسانية والتربوية والطبية والنقل الجوي، موضحاً أن وفداً تجارياً من بلاده سيزور سورية الشهر القادم لبحث مجالات التعاون التجاري المشترك وإرساء الأسس المتينة والدائمة لذلك ومساعدة الشعب السوري في كسر العقوبات الجائرة التي فاقمت معاناته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن