رياضة

ضبط المخالفات داخل منطقة الجزاء

| فاروق بوظو

لعل من أبرز ما نسعى إليه من خلال أهمية ضبط الأخطاء والمخالفات داخل منطقة الجزاء أو قريباً منها.. فإن تأثيرها واضح بهدف الحصول على نتيجة أي لقاء.. وهذا يتطلب من الحكام والحكام المساعدين وحتى الحكم المساعد الإضافي العديد من الواجبات والمسؤوليات التي يجب على الحكم الرئيسي وزملائه ضرورة الحضور في الموقف الجيد بهدف إتاحة الرؤية التي تتيح لهم خبرة التركيز الكلي وعدم الشرود وتحمل المسؤولية الكاملة، وعدم التهرب من تحملها بشكل يتيح للحكام القدرة على التمييز بين المخالفة والتحايل بارتكابها بهدف تقدير طبيعة المخالفة المرتكبة سواء كانت إهمالاً أم تهوراً أو استخداماً لقوة مفرطة.

وكل هذا يتيح للحكم ضرورة التمييز والتقييم الصحيح بين مخالفة منع الفرصة المحققة لتسجيل هدف أو منع الهجمة الواعدة، ويتحمل المسؤولية جميع أفراد الطاقم التحكيمي من خلال المعرفة والشجاعة والثقة بالنفس وردود الفعل السريعة.. وكل هذا يتطلب من الحكم ومساعديه تحقيق المستوى الصحيح والثابت من أجل تقييم المخالفة المرتكبة والعقوبة المستحقة حيالها، وتحديداً في المخالفات التي يتطلب من الحكم ومساعديه ضرورة التمييز بين الإهمال والتهور في ارتكاب المخالفة، إضافة إلى القوة المفرطة بقصد الإيذاء من خلال قيام أي لاعب بممارسة اللعب العنيف والسلوك المشين وذلك بهدف منع الفرصة المحققة لتسجيل أي هدف.. فإن على حكم المباراة ضرورة التمييز في قيام أي لاعب بلمسة اليد المتعمدة أو غير المتعمدة.. إضافة إلى المخالفة التي يقوم بها أحد لاعبي الفريقين من خلال التحايل والخداع بقصد استخدام أحد اللاعبين لأذرعهم وأكواعهم خلال المباراة.

وبعد.. فإن من أهم مسؤوليات حكم المباراة ضرورة التطبيق الصحيح لمواد قانون اللعبة داخل ميدان اللعب، وذلك من أجل قيام الحكم بضرورة التدقيق والتمييز في أي مخالفة.. وهذا ما يجب على حكم المباراة ومساعديه ضرورة قيامهم بواجباتهم ومسؤولياتهم داخل ميدان الملعب من أجل تحقيق الأهداف المطلوبة..!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن