عربي ودولي

«رازوني» بدأت تغيير مسارها بعيداً عن لبنان … 4 سفن محملة بالحبوب والزيت تغادر الموانئ الأوكرانية

| وكالات

أعلنت الأمم المتحدة، أمس الأحد، أن مركز التنسيق المشترك أعطى الإذن لـ4 سفن محملة بالحبوب والزيت بمغادرة الموانئ الأوكرانية أمس، في وقت بدأت الباخرة «رازوني» المفترض أن تصل لبنان، بتغيير مسارها، بعد أن غادرت ميناء أوديسا على البحر الأسود في صباح الأول من الشهر الجاري.
ونقلت وكالة «تاس» عن المنظمة قولها في بيان لها إن: «مركز التنسيق المشترك سمح لخمس سفن بدخول الممر الإنساني البحري، وستبحر أربع سفن من مينائي تشيرنومورسك وأوديسا وستنقل 161084 طناً من المواد الغذائية».
وأضافت إن سفينة MV OSPREY S الراسية بالقرب من اسطنبول حصلت على إذن بالوصول إلى ميناء تشيرنومورسك.
وأوضحت أن سفينتي الشحن MV GLORY وMV RIVA WIND ستسلم أكثر من 100 ألف طن من الذرة إلى تركيا، وستتوجه السفينة MV STAR HELENA إلى الصين مع 45 ألف طن من الدقيق، وستسلم السفينة MV MUSTAFA NECATI ستة آلاف طن من زيت عباد الشمس لإيطاليا.
وأشارت إلى أنه سيتم فحص جميع السفن في تركيا ضمن الإجراءات المتبعة.
بدورها أفادت وزارة الدفاع في حكومة النظام التركي بخروج سفن الشحن الأربع من الموانئ الأوكرانية في اتجاه اسطنبول.
وغادرت سفينة الشحن «رازوني» التي ترفع علم سيراليون، ميناء أوديسا على البحر الأسود في صباح الأول من الشهر الجاري محملة بـ26 ألف طن من الذرة بعد توقيع روسيا وأوكرانيا اتفاقيتين منفصلتين بوساطة تركيا وتحت رعاية الأمم المتحدة.
وفي هذا الإطار قال وزير الأشغال العامة والنقل اللبناني علي حمية، أن الباخرة «رازوني» المحمّلة بالذرة، التي كان يفترض بها الوصول إلى لبنان، بدأت في تغيير مسارها.
ونقلت قناة «المنار» عن حمية قوله أمس عبر حسابه على «تويتر»: الباخرة Razoni التي انطلقت من ميناء أوديسا، والمحملة بالذرة، والتي كان يفترض، وبحسب ما أُشيع، بأن تكون وجهتها مرفأ طرابلس في لبنان، وقبل وصولها إلى وجهتها المعلنة بداية، تغيّر مسارها! وتشير البيانات المرفقة بأنها تنتظر أمراً جديداً حول تحديد وجهتها الجديدة».
ويتم نقل الحبوب الأوكرانية من موانئ البحر الأسود في إطار «صفقة الغذاء» التي وقعتها روسيا وأوكرانيا والنظام التركي والأمم المتحدة في 22 الشهر الماضي باسطنبول. وتقضي هذه الاتفاقية بإلغاء القيود المفروضة على تصدير المنتجات الزراعية والأسمدة الروسية إلى الأسواق العالمية، كما تحدد كيفية خروج السفن المحملة بالحبوب من الموانئ الأوكرانية في البحر الأسود عبر الممرات البحرية الإنسانية الخاصة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن