سورية

سقوط 3 قذائف هاون على قاعدته في «كونيكو» … بتوجيه من بايدن.. الاحتلال الأميركي يشن هجوماً على مناطق في دير الزور

| وكالات

فيما يعكس سياسة إرهاب الدولة الذي تمارسها الإدارة الأميركية، شنت قوات الاحتلال الأميركي، وبتوجيه من الرئيس جو بايدن، عدواناً على مناطق في محافظة دير الزور، بحجة أنها استهدفت مرافق تستخدمها الجماعات المرتبطة بالحرس الثوري الإيراني، الأمر الذي نفته طهران، وأدانت العدوان الذي «استهدف الشعب والبنية التحتية في سورية»، مؤكدة أنه انتهاك لسيادة سورية ، ولاحقا سقطت 3 قذائف هاون على قاعدة الاحتلال الأميركي في حقل «كونيكو» للغاز.
وحسب ما ذكرت وكالة «إرنا» الإيرانية الرسمية، فقد أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني، العدوان الأميركي على الشعب والبنية التحتية في سورية، واعتبر أن ذلك يشكل انتهاكاً لسيادة سورية واستقلالها ووحدة أراضيها، ونفى أي ارتباط للعدوان بالجمهورية الإسلامية الإيرانية.
وأكد كنعاني، أن استمرار وجود القوات الأميركية في أجزاء من تراب سورية مخالف للقوانين الدولية وانتهاك للسيادة الوطنية لسورية ويعتبر احتلالاً، وعلى هذا الأساس يجب أن تغادر تلك القوات سورية فوراً ووقف نهب ثروات سورية النفطية وحبوبها.
وقبل ساعات من تصريحات المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، نقل الموقع الإلكتروني لقناة «روسيا اليوم» عن القيادة المركزية الأميركية قولها في بيان: «بتوجيهات من الرئيس جو بايدن، شن الجيش الأميركي غارات جوية مستهدفة في دير الزور، وكانت أهداف الضربات الأميركية مرافق البنية التحتية التي تستخدمها الجماعات المرتبطة بالحرس الثوري الإسلامي الإيراني».
وزعم البيان، أن هذه الضربــات تمــت لحمايــة قوات الاحتلال الأميركي من هجمات مماثلة لتلك التي تعرضت لها قاعدة التنف غير الشرعية في الـ 15 من الشهر الجاري.
من جهتها، نقلت قناة «سكاي نيوز عربية» عن مسؤول رفيع بوزارة الدفاع الأميركية طلب عدم ذكر اسمه لكونه غير مخول له التصريح رسمياً عن الموضوع، أن العدوان تم بناء على معلومات استخباراتية وفرتها أجهزة حليفة للولايات المتحدة منها الأردن وإسرائيل.
وفي السياق نقلت قناة «روسيا اليوم» عن مصادر أمنية عراقية بسقوط 3 قذائف هاون على حقل «كونيكو» للغاز في دير الزور، والذي تتخذ منه قوات الاحتلال الأميركي قاعدة غير شرعية لها.
بدورها نقلت قناة «الميادين» عن مصادر خاصة أنّ الصواريخ سقطت داخل القاعدة وتسببت بأضرار مادية من دون معلومات عن إصابات أو أضرار بشرية.
ولفتت المصادر إلى وجود تحليق مكثف لطائرات التحالف الدولي المروحي والحربي في أجواء ريف دير الزور، بالتوازي مع تكثيف «التحالف الدولي» دورياته على الأرض وسط حالة استنفار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن