ثقافة وفن

أحيا آخر حفلاته في دمشق.. حادث سير مروّع يودي بحياة الفنان جورج الراسي … جورج وسوف: كتير بكير يا جورج … نزار فرنسيس: يا جورج يا حلم انسرق منا

| مايا سلامي

فقد الوسط الفني صباح أمس الفنان اللبناني جورج الراسي إثر تعرضه لحادث سير أليم على الحدود السورية- اللبنانية بعد أن أحيا حفلاً فنياً كبيراً وناجحاً في العاصمة دمشق حيث انتشرت له على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو على المسرح وهو بين جمهوره يؤدي مجموعة من الأغاني.

ويعد جورج الراسي من المطربين الذين حققوا حضوراً عربياً كبيراً بأغنياته الخاصة التي غنى فيها للحب والحياة وحملت اسمه إلى أرجاء الوطن العربي، فكان خبر وفاته صاعقاً لجماهيره ومحبيه.

عن حياته

جورج خليل الراسي مغني لبناني ولد في قرية سلامون القماش عام 1982 وهو شقيق الفنانة نادين الراسي، انفصل عن زوجته عارضة الأزياء اللبنانية جويل حاتم بعد أن رزق بابنه الوحيد «جو».

نشأ الراسي في عائلة فنية حيث كان والده عازفاً على العود وهذا ما جعله يدعم جورج ويشجعه لينمي موهبته الموسيقية وكذلك دعمته أمه فتمكن من متابعة مسيرته وتطوير قدراته الصوتية والغنائية، وكان أول عقد احترافي يوقع عليه وهو في سن السادسة عشرة مع نادي «أوبيسون» لإحياء حفلات فنية شكلت فرصته الذهبية للقاء الجمهور للمرة الأولى.

مسيرته الفنية

كانت بداياته صعبة للغاية وبدأ مشواره الفني بشكل فعلي مع شركة «البيت الأصفر» حيث تعلّم أصول الغناء على يد الملحن محمد جمال عنبر، وكانت أول أعماله أغنية «لا تسأليني كيف بغار» والتي حققت نجاحاً جماهيرياً كبيراً فأنتجت له الشركة أول ألبوم بتمويل من الشيخ أحمد بن نشأت العنان.

اشتهر جورج الراسي في النوادي اللبنانية والعديد من الأماكن السياحية ومهرجان الياسمين إضافة إلى مشاركته في عدد من الحفلات المنظمة بأشهر الفنادق، وفي عام 1995 التقى بالملحن سمير قبطي وأصبح هو منتجه الخاص وتعاونا معاً في أغنية «مين يا حبيبي مين» وأغنية «من غدر الحب»، ومن بعدها تدرب على يد الموسيقار المصري «شاكر الموجي» الذي قام بتلحين معظم أغاني ألبوم «حكاية».

ولعل أبرز المحطات في مسيرته الفنية كانت غناؤه بصحبة الفنانة اللبنانية صباح في مهرجان ميروبا، ويقول الراسي إنه تعلّم من الشحرورة صباح التي ساندته كثيراً ودعمته التواضع والأخلاق. ثم تمكن من التعاقد مع شركة «إيمي أرابيا» لمتابعه مشواره.

في رصيد الراسي حوالي 6 ألبومات كان أولها في عام 1996 وحمل عنوان «سهرة الليل»، وبعدها «حكاية» عام 1998، ثم أصدر «صبت الهدف» عام2000، وطرح ألبوم «ولا يمكن» عام 2001، إضافة إلى «جاي تعتذر» عام 2002، و«كيف أوصفك» عام 2003، و«حمدالله عالسلامة» عام 2011، وطرح آخر عمل له في 22 حزيران الفائت «بعمل أصلي».

في رثائه

نعى العديد من نجوم الفن والغناء الراحل عبر صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي وأبدوا حزنهم الشديد:

جورج وسوف: «شو هالخبر الحزين صباح اليوم، كتير بكير يا جورج الله يصبر أهل الفنان جورج الراسي على هالكارثة.. خالص التعازي لكل محبينه».

نجوى كرم: «يا حزننا على شبابو تعازينا الحارة لآل الراسي.. الله يرحم جورج الراسي وانشالله تكون نفسه بالسما».

ناصيف زيتون: «خبر حزين وفاة الفنان جورج الراسي أتقدم بخالص التعازي لعائلته وعائلة الشابة اللي قضوا في الحادث».

نزار فرنسيس: «صعب نوعى عخبر موت الشباب والحزن يقطف ورد من عنا تعازينا لكل الأهل والأصحاب يا جورج.. يا حلم انسرق منا».

راغب علامة: «كم هو مفجع خبر وفاة الفنان جورج الراسي في حادث السير المؤلم صباح اليوم.. التعازي الحارة لأهله وأحبابه وأصدقائه».

رابعة الزيات: «خبر مؤلم جداً ورحيل مفجع كسر قلوبنا جورج الراسي الفنان الخلوق صاحب الابتسامة الدائمة الأب والأخ رحلت بكير… الله يرحمك ويصبر أهلك ومحبينك».

كارول سماحة: «شو هالخبر القاسي اليوم، الله يرحم شبابك يا جورج والله يصبر أهلك عخسارتك قلبي وفكري معك يا نادين الله يعطيكي القوة تتخطي هالوجع.. الله يرحمه».

زياد برجي: «اليوم فقدت أخ ما بقدر قول أكثر من هيك الله يرحمك يا جورج وتكون الجنة من نصيبك برضى أهلك عليك وأخواتك الله يصبر قلب عيلتك وجمهورك، ولحبيبتي وأختي نادين ما فيي قلك غير الله يصبرك وجعك كوم ووجع كل العالم بفقدان جورج كوم تاني».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن