شؤون محلية

تراجع في معدلات الزواج والطلاق في اللاذقية … مدير الشؤون المدنية في اللاذقية لـ«الوطن»: المعاملات الرقمية تحافظ على الوثائق وتمنع التزوير

| اللاذقية – عبير سمير محمود

كشفت إحصائية مديرية الشؤون المدنية في اللاذقية عن تسجيل 10195 حالة ولادة منذ بداية شهر كانون الثاني 2022 حتى شهر آب، مقابل 11008 حالات خلال الفترة نفسها من عام 2021، كما تم تسجيل 4807 حالة وفاة، مقابل 5111 حالة بالمدة المذكورة نفسها من العام المنصرم.

وتشير الإحصائية إلى تراجع عدد حالات الزواج خلال الأشهر الثمانية الماضية عن المدة ذاتها من العام الفائت، وتظهر تسجيل 3937 حالة زواج منذ بداية عام 2022 مقابل 5158 حالة بالفترة نفسها العام الماضي، كما سجلت معدلات الطلاق تراجعاً ملحوظاً إذ سجلت الفترة المذكورة من العام الجاري 1121 حالة طلاق مقابل 1449 حالة بالمدة نفسها عام 2021.

وبيّنت الإحصائية تسليم 5482 بطاقة أسرية «دفتر عائلة» منذ 1/1/2022 حتى 30/7/2022 مقابل تسليم 9148 بطاقة أسرية خلال المدة ذاتها من عام 2021.

مدير الشؤون المدنية في اللاذقية نبيل علي بيّن لـ«الوطن»، العمل باستخدام الأرشفة الإلكترونية بشكل كامل لواقعات الولادة والزواج والطلاق والوفيات، مشيراً إلى توقف العمليات الورقية في المديرية بهذا الخصوص.

وأوضح علي أن عمل المديرية يندرج ضمن مشروع أمانة سورية الواحدة، البرنامج المتطور الحديث الذي يختصر الجهد والوقت والمصروف على المواطنين خاصة في هذه الظروف، مبيناً أن المواطن يستطيع أن يستحصل على كل الوثائق من أي مركز من مراكز السجل المدني بجميع المحافظات السورية.

ولفت مدير «النفوس» إلى أن ميزة مشروع أمانة سورية الواحدة، أنه بإمكان أي مواطن الحصول على شهادة ولادة أو وفاة أو طلاق أو زواج في المكان الذي يقدم فيه الطلب من أي مركز تابع للسجل المدني على أن يكون مستوفياً للشروط القانونية والأنظمة والتعليمات التنفيذية.

وأشار علي إلى أن كل العمليات في المديرية باللاذقية مؤتمتة وفق قاعدة بيانات إلكترونية، توفر الوقت وعناء الحصول على أي وثيقة وبالتالي تحد من الازدحام، مشيراً إلى أن كل عملية تسجيل لحالة ولادة على سبيل المثال يتم تنفيذها إلكترونياً وتأخذ رقماً إلكترونياً ويعطى صاحب العلاقة نسخة منها.

وأضاف: إن العمليات الإلكترونية والمعاملات الرقمية تحافظ على الوثائق وتمنع التزوير، إذ يتم حفظ الوثائق لدى المستودع المركزي بعد تدقيقها من شعبة الأحوال في المديرية، لافتاً إلى أن استخراج أي وثيقة لا يتجاوز مدة ربع ساعة في حال كانت الشروط مستوفاة من الناحية القانونية.

وفيما يخص البطاقات الشخصية، أكد علي أنه بإمكان أي مواطن الحصول على «الهوية» باليوم نفسه الذي يقدم فيه الطلب، أو في اليوم التالي كحد أقصى في حال كان الطلب في مركز آخر إذ يتم تسليمها إلكترونياً ضمن المركز الذي تم الطلب فيه حصراً.

وحول الحالات التي يوجد فيها أخطاء معينة، بيّن علي أن رقم الإدارة معلن عنه في كل مراكز المحافظة وفي حال وجود أي إشكالية يتم التواصل مباشرة لمعالجتها بشكل فوري وفق الأصول القانونية والتعليمات التنفيذية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن