سورية

معهد تشيكي: مخططات أميركا في سورية فشلت

| وكالات

أكد رئيس معهد العلاقات الدولية التشيكوسلوفاكي يارومير شلاباتا، أمس، أن الولايات المتحدة الأميركية تتحمل مسؤولية نشوب الكثير من الأزمات والحروب والدمار في العالم.

ونقلت وكالة «سانا» للأنباء عن شلاباتا قوله: إن مخططات الولايات المتحدة فشلت في كل من سورية والعراق وأفغانستان وسابقاً في فيتنام وفي أماكن أخرى كما ساهمت في افتعال أسباب لتقسيم وتفتيت دول ومجتمعات قوية خدمة لمصالحها.

واعتبر، أن واشنطن تبحث منذ سنوات عن نجاح جيو سياسي من خلال أوكرانيا كي تغطي إخفاق خططها وتحاول إظهار أنها لا تزال الدولة الأقوى والمهيمنة على العالم خدمة لمصالحها الاستعمارية من دون النظر إلى الأضرار والمآسي التي تسببها وتلحق بالشعوب والأجيال القادمة.

وأشار رئيس معهد العلاقات الدولية التشيكوسلوفاكي إلى أن العقوبات المفروضة على روسيا أثبتت فشلها وعدم جدواها في تحقيق أهداف وخطط الولايات المتحدة، داعياً المجتمع الدولي ودول الاتحاد الأوروبي إلى الاستثمار في إجراء مفاوضات سلمية عقلانية تحترم مخاوف الدول الأخرى وتحترم الوعود والاتفاقيات وإيجاد حل للأسباب التي أدت إلى وقوع الحرب في أوكرانيا بدلاً من إرسال أسلحة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن