شؤون محلية

النقل في حماة بانتظار التحسن بتركيب الـGPS!

| حماة- محمد أحمد خبازي

بيَّنَ مواطنون أن سرافيس النقل الداخلي العاملة بمدينة بحماة، بحاجة إلى ضبط فلتانها وخصوصاً من حيث كسر الدورات من ساحة العاصي ودوار باب طرابلس وموقف مديرية التربية، وتمنع العديد منها عن متابعة خط سيرها، كما يحدث حالياً على خط الشريعة والعيادات الشاملة والأربعين.

وأوضحوا أن العديد من السرافيس لا تلتزم بالتعرفة المحددة أيضاً، فهي تأخذ 200 و250 ليرة بدلاً من 150 ليرة، علماً أنه لم يصدر قرار رسمي بزيادة الأجرة.

وأما فيما يتعلق بالنقل ما بين حماة ومناطقها، فبيَّنَ مواطنون لـ«الوطن» أن تفعيل مراقبة السرافيس، أدى إلى التزامها نسبياً بالعمل على خطوط سلمية ومصياف والغاب ومحردة.

وأوضحوا أن بعضها غير ملتزم لا بالعمل ولا بالتسعيرة!

وأشار المواطنون إلى ضرورة إلزام وسائل النقل العاملة في المحافظة، بتركيب أجهزة نظام التعقب الجغرافي GPS، لضبط فلتانها، الحد من معاناتهم من تصرفات العديد منها، لعل وعسى تقضي على أزمة النقل نهائياً أو تخففها.

من جانبه بيَّنَ رئيس نقابة عمال وسائقي النقل البري بحماة خالد حلبية لـ « الوطن»، أنه من الضروري إشراك النقابة بأي قرار يتخذ لتنظيم النقل بحماة، فهي أدرى بالواقع والأقدر على توصيف مشكلاته وحلوله.

وأوضح أن الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها المحافظة بحاجة لمتابعة، ليستقر العمل على كل الخطوط بما يريح المواطنين ويحقق مصلحة السائقين بعد توفير المحروقات اللازمة لعملهم بالشكل الأمثل ومن ثم نخالف الذي لا يلتزم منهم بالعمل أو يرتكب مخالفات.

ولفت إلى أن عدد سرافيس النقل الداخلي العاملة بمدينة حماة نحو 811 سرفيساً، وعلى خط حماة السقيلبية نحو 103 وخط حماة سلمية 149 وخط حماة محردة 72 وحماة معردس صوران نحو 52، وحماة حمص نحو 219 وحماة دمشق نحو 27 سرفيساً.

وذكر أن هذه الآليات تحصل على المازوت بموجب بطاقاتها، ولكنها مخصصة لنقلتين ومنها تعمل 4 نقلات باليوم، كخط حمص فهو قوي جداً. وأضاف: وهو ما يدفع السائقين لشراء المازوت حراً.

وعن الإجراءات التي اتخذتها المحافظة لضبط حركة وعمل السرافيس، بيَّنَ مدير النقل والمرور بالأمانة العامة لمحافظة حماة حسين خليف لـ«الوطن»، أنه بتوجيه من محافظ حماة، تم مؤخراً تشكيل لجنة من الأمانة العامة للمحافظة، وفرع المرور ونقابة النقل البري ومديرية النقل الداخلي، لمتابعة عمل سرافيس النقل الداخلي والخارجي ومدى التزامها بخطوط السير وعدد الرحلات وبالتعرفة النظامية لكل خط، وقد ضبطت اللجنة الآليات غير الملتزمة واتخذت بحقها الإجراءات القانونية.

وأوضح أنه تم ضبط نحو 230 سرفيساً مخالفاً من العاملة على خطوط النقل الداخلية والخارجية بالمحافظة، وحجزها لمدة أسبوع، وتغريم كل منها بـ350 ألف ليرة.

ولفت خليف إلى أنه تم اعتماد جدول مناوبات حسب الأصول والتسلسل كل نهار عطلة أو جمعة، لنحو 30 سرفيساً لتغطية خط حماة – حمص بشكل دوري من كل السرافيس العاملة والمسجلة لدى إدارة مراكز الانطلاق بحماة. وذلك لتأمين وصول العسكريين والمدنيين إلى مواقع عملهم وبيوتهم.

وأشار خليف إلى أنه تم ضبط عمل السرافيس مابين حماة ومناطقها، بتحديد نقاط مراقبة من الانطلاق للوصول وبالعكس. وعدم تخصيصها بالمازوت، إذا لم تقدم وثيقة بنقل الركاب مختومة من شرطة الكراجات المكلفة متابعة حركة السرافيس.

ومن جهته بيَّنَ مصدر في لجنة نقل الركاب المشترك لـ«الوطن»، أن ثمة تنسيقاً مع الإدارة العامة للنفط والثروة المعدنية، لتركيب أجهزة نظام التعقب الجغرافي للآليات العاملة على الخطوط الداخلية والخارجية والبداية ستكون من الداخلية. وأوضح أن تركيب هذه الأجهزة سيحل كل مشكلات السرافيس ومعاناة المواطنين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن