عربي ودولي

رئيس أوزبكستان: النظام الدولي القائم أخفق في تحقيق الاستقرار

| وكالات

أعلن رئيس أوزبكستان شوكت ميرزيوييف أمس الإثنين أن النظام الدولي القائم حالياً أخفق في تحقيق الاستقرار لأنه بات يثير المواجهة الجيوسياسية ويخلق مخاطر إحياء الكتل الكبرى، مؤكداً أن الخروج من دوامة المشاكل يكون عبر الحوار البناء والتعاون المتعدد الأطراف.

ونقلت وكالة «سبوتنيك» عن ميرزيوييف قوله في مقال نشر على موقع الرئاسة الأوزبكية الرسمي: إن نشوء الصراع المتبادل بين القوى يعقد عودة الاقتصاد العالمي إلى مسار التنمية ويصعب استعادة سلاسل التوريد العالمية، مؤكداً أن النزاعات المسلحة الجارية في أجزاء مختلفة من العالم تزعزع استقرار التجارة وتدفقات الاستثمار وتؤدي إلى تفاقم مشاكل ضمان الأمن الغذائي وأمن الطاقة.

واعتبر ميرزيوييف أن مشاكل المناخ وزيادة الطلب على الموارد الطبيعية والمائية وانتشار الأمراض المعدية الخطيرة كشفت عن ضعف مجتمعاتنا بشكل لم يسبق له مثيل، موضحاً أنه في ظل هذه الظروف لا يمكن لأي دولة أن تأمل في تجنب هذه المخاطر والتحديات العالمية أو التعامل معها بمفردها.

وبين ميرزيوييف أن هناك طريقة واحدة فقط للخروج من دوامة المشاكل الخطيرة في العالم المترابط الذي نعيش فيه اليوم تكمن في الحوار البناء والتعاون المتعدد الأطراف القائم على مراعاة مصالح الجميع واحترامها.

ويأتي هذا المقال قبيل قمة منظمة شنغهاي للتعاون المقبلة التي ستعقد في سمرقند بأوزبكستان يومي الـ 15 والـ 16 من الشهر الجاري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن