شؤون محلية

مقترحات قدمها مغتربون في استراليا للحكومة

| طرطوس- هيثم يحيى محمد

انتهت لجنة صياغة المقترحات والتوصيات -التي تم تشكيلها في ختام لقاء الحكومة مع المغتربين في طرطوس الأسبوع الماضي- من عملها ورفعت محضرها لمحافظ طرطوس متضمناً التوصيات التي أعدت بناء على طروحات من حضر من المغتربين وفعاليات المحافظة وفور ذلك قام المحافظ عبد الحليم عوض خليل برفع تلك التوصيات إلى وزارة الدولة لشؤون التنمية عن طريق وزارة الإدارة المحلية.

(وتضمنت التوصيات التي حصلت «الوطن» على نسخة منها) دراسة إمكانية إحداث وزارة مختصة بالمغتربين والشباب، ومخاطبة وزارة الخارجية لفتح قنصلية فخرية في ميلبورن في أستراليا، والعمل مع وزارة الداخلية لتسهيل الإجراءات الخاصة بتسجيل الولادات من أبناء المغتربين في الخارج، ووضع دليل إجراءات أكثر شفافية واقل تعقيداً لجهة الوثائق المتعلقة بدفع البدل النقدي للمغتربين وإمكانية اعتماد الوثائق إلكترونياً، ومخاطبة وزارة الخارجية لتحسين الخدمات في السفارة السورية في ألمانيا ولاسيما من خلال وجود مغتربين متبرعين، والتأكيد على مصرف سورية المركزي ووزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية لإعادة النظر بالقرار ١٠٧٠ لعام ٢٠٢١ وبما يسهّل عملية الاستيراد والتصدير من قبل المغتربين ويحافظ على سعر صرف الليرة السورية.

ومنها أيضاً: إحداث مديرية مستقلة في الأمانة العامة لكل محافظة وتكليفها توفير قاعدة بيانات متكاملة عن المغتربين من أبناء المحافظة تتبع إدارياً للمحافظين وفنياً لوزارة المغتربين -في حال إحداثها- ومتابعة كل القضايا التي تخص المغتربين من أبناء المحافظة، وتكليف الوحدات الإدارية بإعداد قاعدة بيانات عن المغتربين ضمن قطاعاتهم تشمل أسماءهم الثلاثية وشهاداتهم العلمية وتاريخ الاغتراب وبلد الاغتراب ونشاطاتهم وأرقام هواتفهم وأي معلومات تواصل أخرى وتقوم هذه الوحدات الإدارية بإرسال هذه البيانات إلى المديرية المختصة في الأمانة العامة للمحافظة المقترح إحداثها، وإحداث منصة إلكترونية تبعاً لكل محافظة تكون أداة تواصل بين المغتربين والجهات المعنية في المحافظة وتعرض جميع ما يخص المغتربين من قوانين وأنظمة وفرص استثمارية ونشاطات مختلفة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن