رياضة

الغلط ممنوع في قمة الروزينيري والبلوز أوروبياً … الملكي والسيتي والباريسي لحسم التأهل

| محمود قرقورا

تنطلق اليوم مباريات المرحلة الرابعة من دور المجموعات لأهم مسابقة على صعيد الأندية في العالم الشامبيونزليغ، وستكون أندية ريال مدريد حامل اللقب ومانشستر سيتي الباحث عن اللقب الأول وباريس سان جيرمان الذي ينشد الهدف ذاته على موعد مع التأهل السريع إذا حققت الأندية الثلاثة الفوز المتوقع على كل من شاختار وكوبنهاغن وبنفيكا على التوالي.

غير أن أقوى المباريات تلك التي تجمع ميلان الإيطالي حامل اللقب سبع مرات مع تشيلسي الإنكليزي البطل مرتين، وكانت مباراة الذهاب أسفرت عن فوز صريح لتشيلسي انتقل بموجبه من المركز الرابع إلى الثاني وبات يلعب على التعادل في مباراة اليوم.

تجنب الهزيمة هدف ريال مدريد ومانشستر سيتي وباريس سان جيرمان وبنفيكا، فهذه الأندية الأربعة لم تسقط في أي مباراة على مستوى الدوري المحلي ودوري الأبطال، والخسارة الوحيدة للسيتي كانت في مسابقة الدرع الخيرية السنوية أمام ليفربول التي كانت بمنزلة المظاهر الخداعة، لأن السيتي انطلق من تلك الخسارة ليحرق الأخضر واليابس محلياً وقارياً، بينما كان ذاك الفوز شؤماً على ليفربول الذي يعيش موسمه الأسوأ مع مدربه الألماني يورغن كلوب.

برنامج المباريات

يلعب ضمن المجموعة الخامسة دينامو زغرب الكرواتي مع سالزبورغ النمساوي وميلان الإيطالي مع تشيلسي الإنكليزي والمباراتان بتمام العاشرة، وكان سالزبورغ قد فاز ذهاباً بهدف كما فاز تشيلسي بثلاثية.

ويتصدر سالزبورغ بخمس نقاط مقابل أربع لتشيلسي وميلان وثلاث لدينامو زغرب.

ويتقابل ضمن المجموعة السادسة شاختار الأوكراني مع ريال مدريد الإسباني والسلتيك الإسكتلندي مع لايبزيغ الألماني، والمباراتان عند العاشرة وكان الريال قد فاز ذهاباً 2/1 كما فاز لايبزيغ 3/1.

ويتصدر الريال بتسع نقاط مقابل أربع لشاختار وثلاث للايبزيغ ونقطة للسيلتيك.

ويتبارى ضمن المجموعة السابعة كوبنهاغن الدانماركي مع مانشستر سيتي الإنكليزي ودورتموند الألماني مع إشبيلية الإسباني، والمباراة الأولى عند الثامنة إلا ربعاً والثانية بتمام العاشرة، وكان السيتي قد فاز ذهاباً 5/صفر كما فاز دورتموند بأربعة أهداف لهدف.

ويتصدر السيتي بتسع نقاط مقابل ست لدورتموند ونقطة لإشبيلية وكوبنهاغن.

ويلعب ضمن المجموعة الثامنة ماكابي حيفا الصهيوني مع يوفنتوس الإيطالي وسان جيرمان الفرنسي مع بنفيكا البرتغالي، والمباراة الأولى بتمام الثامنة إلا ربعاً، والثانية عند العاشرة، وكان اليوفي قد فاز ذهاباً 3/1 على حين تعادل الباريسي مع بنفيكا بهدف لمثله.

ويتصدر الباريسي بفارق الأهداف عن بنفيكا ولكل منهما سبع نقاط مقابل ثلاث لليوفي ولا شيء للنادي الصهيوني.

سباق مستمر

– حقق مانشستر سيتي الفوز في المباريات الثلاث مسجلاً 11 هدفاً مقابل هدف واحد بمرماه، وعلى مستوى الدوري المحلي حقق سبعة انتصارات مقابل تعادلين والأهداف 33 مقابل 9، ما يعني أن الفريق مرعب هجومياً بتسجيله 44 هدفاً منها 20 لمهاجم العصر الحديث النرويجي هالاند.

– لم يخسر ريال مدريد في 8 مباريات على مستوى الليغا محققاً الفوز في سبع منها وأهدافه 19/7، وفي دوري الأبطال فاز في المباريات الثلاث وأهدافه 7/1، ما يعني أنه صاحب شخصية وحضور محلياً وقارياً.

– النادي الثالث الذي يهابه المنافسون هو باريس سان جيرمان الذي لم يخسر في 10 مباريات محلية محققاً الفوز في 8 منها وأهدافه 28/5 وفي دوري الأبطال فاز بمباراتين وتعادل بواحدة والأهداف 6/3.

– والنادي الرابع الذي لم يخسر هو بنفيكا البرتغالي الذي خاض 9 مباريات محلية حقق الفوز في 8 منها والأهداف 23/5 وفي دوري الأبطال فاز بمبارتين وتعادل بواحدة والأهداف 5/2 وحتى اللحظة يقدم مستويات تستحق الاحترام.

وجهاً لوجه

حقق الريال الفوز في خمس من المباريات السبع التي جمعته مع شاختار في دوري الأبطال على حين فاز تشيلسي في مباراة مقابل تعادلين أمام ميلان، واللقاءات الثلاثة لليوفي أمام النادي الصهيوني انتهت لمصلحته، واللقاء الوحيد الذي جمع السيتي مع كوبنهاغن كان في الذهاب، كما أن اللقاء الوحيد الذي جمع السيلتيك مع لايبزيغ كان في الذهاب، وفاز دورتموند بمباراتين مقابل تعادل في المواجهات الثلاث أمام إشبيلية، وعرف الباريسي اللغات الثلاث أمام بنفيكا، وفاز سالزبورغ مرتين مقابل تعادلين وخسارة بمواجهة ديناموزغرب، والحصيلة في كل المباريات السابقة فقط خلال دوري الأبطال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن