رياضة

كيف ينظر الطلعاويون للقاء تشرين القادم؟

| حماة- عمار شربعي

بعد الفوز الأول الذي حققه الطليعة على حساب الجزيرة في دمشق الأسبوع الفائت. عادت الأجواء العامة إلى مسارها الطبيعي، وتبددت حالات التشنج والغضب التي لازمت جماهير النادي في الأسابيع الثلاثة الأولى.

وقد شهد تمربن الفريق بعد الفوز كثافة جماهيرية غير مسبوقة هذا الموسم في أجواء مثالية انعكست بشكل مباشر على لاعبي الفريق الذين أكدوا لجماهيرهم بذل كل ما بوسعهم لحصد نقاط اللقاء الذي سيجمعهم وتشرين يوم الجمعة القادم.

تصريحات

حاولنا رصد رأي مدرب الفريق بشار سرور ولكن اكتفى بالقول: لا أريد التصريح قبل اللقاء وتصريحي سيكون داخل الميدان من خلال أداء الفريق ونتيجته الإيجابية.

أيمن الخالد مساعد المدرب قال: بعد الفوز على الجزيرة ارتفعت معنويات الفريق بشكل واضح وهذا عامل مهم لمواصلة تألق الفريق على حساب تشرين القوي والذي يمتلك عناصر مميزة، نتائج تشرين لا تعكس مستواه الحقيقي، وقد يدخل اللقاء بشكل مختلف عن مبارياته السابقة وفي حال نجحنا في استغلال تردي عامله النفسي سنحقق حتماً نتيجة إيجابية، طبعاً بالتزامن مع تركيز عال من جانب فريقنا وخاصة دفاعياً.

صلاح خميس كابتن فريق الطليعة قال: معنوياتنا عالية وهمتنا كبيرة في الدفاع عن الشباك أمام عناصر جيدة، وأعتقد أن زملائي سيضربون مرمى تشرين. المباراة صعبة على الفريقين، فتشرين يقع تحت ضغط كبير، وسيحاول العودة لأجواء الدوري من خلال اللقاء، وفريقنا سيحاول الوصول للفوز الثاني وستكون المباراة سريعة، ومن يمتلك الانضباط والتركيز فسيحظى بالنقاط.

فضل النايف مدير الفريق قال: كل المؤشرات بالنسبة لفريقنا ولفريق تشرين تؤكد أن الطليعة سيؤكد عودته للسكة الصحيحة بعد الفوز على الجزيرة، فريق تشرين كبير ويمتلك عناصر خبيرة، ولكن يقع تحت ظروف نفسية قاسية وتخبطات إدارية واسعة وهدفنا استغلالها في هذا الوقت، لأن تشرين حتماً سيعود ونتمنى ألا تكون عودته من ملعبنا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن