الصفحة الأخيرة

جنازة لأنثى تمساح عبدها الناس

| وكالات

أقام أهالي قرية هندية جنازة مهيبة لأنثى تمساح نباتية كانوا يعبدونها منذ أكثر من 75 عاماً.

ونعى المصلون في أحد المعابد بالهند وفاة أنثى تمساح محبوبة عاشت في بحيرة قريبة، وكانت تتغذى على كرات الأرز التي يقدمها السكان المحليون.

وتم تزيين جثمان أنثى التمساح، المعروفة باسم «بابيا»، بأكاليل من الزهور، وتم وضعها في تابوت زجاجي حتى يتمكن المصلون من إلقاء نظرة وداعهم الأخير عليها.

وكانت «بابيا» تشتهر لعقود بالاستلقاء على درجات سلم معبد «سري أنانثابورا» لأخذ قسطها اليومي من أشعة الشمس، ثم تتغذى على الأطعمة النباتية التي يقدمها لها السكان المحليون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن