شؤون محلية

محافظة دمشق تكرم 250 من عوائل شهداء الجيش العربي السوري

| الوطن

تقديراً وعرفاناً لتضحيات الشهداء ووفاء لدمائهم الطاهرة كرمت محافظة دمشق بالتنسيق مع مديرية شؤون الشهداء والجرحى والمفقودين في وزارة الدفاع 250 من عوائل شهداء الجيش العربي السوري، وذلك في دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق.

محافظ دمشق محمد طارق كريشاتي أكد أن ملحمة النصر التي كتبها الجيش العربي السوري في حربه على الإرهاب الذي استهدف مفاصل الحياة كلها هي محطة من محطات الفخر والمجد لسورية، وانتصار لإرادة الحياة وأساس لبناء الوطن.

وقال كريشاتي: «نحن من يتكرم بذوي الشهداء ونحن من يتبارك بطهر البيوت التي أعدتهم حصون إباء لتبقى سورية حرة كريمة».

بدوره لفت مدير مديرية شؤون الشهداء والجرحى والمفقودين اللواء بسام بري إلى أن تكريم ذوي الشهداء هو تجسيد لقيم ومعاني الشهادة وتخليد للشهداء أسياد الأرض وملائكة السماء وينبوع البذل وأسطورة العطاء وأيقونة الانتصار.

عدد من ذوي الشهداء عبروا عن فخرهم واعتزازهم بأبنائهم الذين أناروا بدمائهم الطاهرة طريق النصر، مؤكدين أن الشهداء سيبقون المنارة التي ستنير الطريق للأجيال القادمة، وأن الشهادة قيمة عظيمة تنحني لها الهامات.

وتخلل حفل التكريم عرض فني لمواهب مشروع (بكرا إلنا) قدموا لوحات وأغانٍ وطنية تمجد الشهادة والشهيد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن