الأولى

الحكومة تناقش مشروع تعديل قانون الكهرباء لتشجيع القطاع الخاص على إنتاجها … تسهيل عودة الأهالي إلى الحرم غير المباشر لنبع عين الفيجة

| هناء غانم

ركز مجلس الوزراء خلال جلسته الأسبوعية أمس برئاسة حسين عرنوس على ضرورة اتخاذ الإجراءات المناسبة لتسهيل عودة الأهالي إلى منطقة الحرم غير المباشر للنبع في عين الفيجة بريف دمشق بما يضمن استقرار المواطنين في مساكنهم والحفاظ على الموارد المائية بالشكل المناسب.

وخلال الاجتماع شدد المجلس على تأمين مستلزمات خطة الزراعات الشتوية للموسم الحالي من سماد ومحروقات وبذار وتقديم كل الدعم الممكن للمزارعين، وطلب من الوزارات المعنية منع التعديات على المحاور والطرق الدولية وخاصة أوتوستراد حمص- طرطوس وحمص- حماة ودراسة إمكانية استثمار بعض المواقع على هذه الطرق.

وخلال الجلسة طلب عرنوس من وزارتي النفط والكهرباء تأمين المشتقات اللازمة لتشغيل أي مجموعة كهربائية يتم إنجازها بما ينعكس إيجاباً على الواقع الكهربائي في مختلف المناطق.

وفي السياق ذاته ناقش المجلس مشروع صك تشريعي بتعديل قانون الكهرباء رقم 32 لعام 2010 بهدف تشجيع القطاع الخاص على إنتاج الكهرباء بمختلف الاستطاعات وتنفيذ مشاريع الطاقات المتجددة لإنتاج الكهرباء والمساهمة بتنفيذ إستراتيجية الطاقة المتجددة حتى 2030.

وحول ذلك أكد معاون وزير الكهرباء نضال قرموشة لـ«الوطن» أنه ونتيجة الطلب على الطاقة الكهربائية تسعى الحكومة إلى إشراك القطاع الخاص للاستثمار في شبكات توزيع الكهرباء ومحطات توليد الطاقات الكهربائية.

كما ناقش المجلس مشروع الصك التشريعي الخاص بمنح تعويض خاص للعاملين بوظائف تعليمية وإدارية في المدارس والمجمعات في الأماكن النائية وشبه النائية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن