رياضة

الباريسي على الطريق الصحيح ولنس قهر مرسيليا وخطف الوصافة … الملكي كسب معركة مهمة والبرشا كذلك والأتلتي الفائز الأكبر … سقوط أول لأتلانتا أراح نابولي وميلان وجعل لازيو ثالثاً

| خالد عرنوس

لم يطرأ تبديل على مستوى أصحاب الصدارة في الدوريات الكبيرة هذا الأسبوع إلا أن تبديلات طفيفة حدثت من حيث الفارق أو شمل صعيد المراكز التالية، ففي إسبانيا حافظ ريال مدريد وبرشلونة على الفارق عقب فوزيهما بطريقة سهلة على إشبيلية وبلباو وإن جاء فوز الملكي متأخراً وتقدم أتلتيكو مدريد إلى المركز الثالث عقب فوزه في القمة الخاصة على بيتيس في عقر داره.

وابتعد نابولي في صدارة الدوري الإيطالي بعد حسمه للقمة المنتظرة على روما في الأولمبيكو مستفيداً من السقوط الأول لأتلانتا على ملعبه أمام لازيو الذي انتزع المركز الثالث، وواصل ميلان رحلة العودة إلى المنافسة الحقيقية من أجل الاحتفاظ على لقبه بفوزه السهل على مونزا فخطف الوصافة، وفي فرنسا تكرر الأمر ذاته مع الباريسي الذي رفع الفارق مع أقرب منافسيه بفوزه على أجاكسيو مستفيداً من تعادل لوريان على أرض تروا وبالتالي انتزع لنس المركز الثاني بعد فوزه الجدير على أرض مرسيليا في قمة الجولة.

صدارة جديرة

ثلاثة أندية لم تخسر حتى الآن في الدوريات الخمسة الكبرى في القارة العجوز إضافة إلى 4 جولات بدوري أبطال أوروبا، أولها ريال مدريد من خلال 15 مباراة جمع خلالها 41 نقطة نظرياً والثاني سان جيرمان وجمع 40 نقطة أما الثالث فهو نابولي وقد جمع 41 نقطة لكنه الأفضل هجومياً من خلال 53 هدفاً سجلها لاعبوه في 15 مباراة في المسابقتين وآخرها هدف الفوز على روما في قمة الأسبوع بالسييرا A وقد سجله النجم النيجيري فيكتور أوسيمين قبل 10 دقائق من النهاية بعدما أفلت من رقابة المدافع سمولينغ وسدد كرة منحرفة قوية سكنت شباك مرمى روي باتريسيو بعد موقعة خشنة كان سماوي الجنوب الطرف الأفضل فيها مؤكداً عزمه على السير قدماً نحو اللقب الرابع في تاريخه بعد انطلاقة تاريخية، فوز نابولي هو السابع على التوالي والخامس خارج ملعبه والمرة الثانية التي ينجح فيها بالحفاظ على شباكه خارج أرضه وفوزه الثاني بهدف، أما روما فقد تلقى هزيمته الأولى بعد ثلاثة انتصارات والثانية على أرضه وكلاهما بنتيجة واحدة من ثلاث هزائم أخفق بالتسجيل فيها.

وسقط أتلانتا للمرة الأولى هذا الموسم بالهزيمة المستحقة على أرضه أمام لازيو الأفضل والأكثر خطورة وسجل ثنائية نظيفة ترجمة لهذا الأمر، حيث أخفق ممثل برغامو بتسديد أي كرة بين أخشاب مرمى سماوي العاصمة الذي سجل فوزه السادس في سبع مباريات أخيرة من دون هزيمة وحافظ في ست مباريات أخيرة على نظافة شباكه علماً أنه سجل هدفين على الأقل في سبعة انتصارات سجلها هذا الموسم ومنها ثلاثة خارج الأولمبيكو، في حين هي المرة الأولى التي يخفق لاعبو أتلانتا بالتسجيل.

وإذا كان أتلانتا خسر للمرة الأولى فإن أودينيزي خسر للمرة الثانية والأولى بعد تسع جولات وللمرة الأولى على ملعبه الفريولي أمام تورينو الذي سجل فوزه الأول بعد خمس جولات والثالث خارج أرضه وكلها بنتيجة 2/1.

النتائج المسجلة – الإيطالي 11

– روما × نابولي صفر/1 أوسيمين (80).

– ميلان × مونزا 4/1 للفائز إبراهيم دياز (16 و41) أوريجي (65) لياو (84) وللخاسر رانوكيا (70).

– أتلانتا × لازيو صفر/2 زاكايني (10) فيليبي أندرسون (52).

– أودينيزي × تورينو 1/2 للخاسر دولوفيو (26) وللفائز أولاينا (14) بيليغري (69).

– فيورنتينا × إنتر ميلانو 3/4 للخاسر كابرال (33 من جزاء) إيكوني (60) بوفيتش (90) وللفائز باريللا (2) لاوتارو (15 و73 من جزاء) مخيتريان (90+5).

– يوفنتوس × إيمبولي 4/صفر مويس مين (8) ماكيني (55) رابيو (82 و90+4).

– ساليرنتانا × سيبيزيا 1/صفر ماتزوكي (48).

– بولونيا × ليتشي 2/صفر أرناوتوفيتش (13) فيرغسون (35).

– كريمونيزي × سامبدوريا، ساسولو × هيلاس فيرونا (أمس).

بانوراما الكالشيو

– ثمانية انتصارات كاملة حدثت قبل مباراتي الأمس وجاءت مناصفة بين الضيوف والمضيفين ومنها خمسة بنتائج نظيفة فشهدت تسجيل 25 هدفاً وجاء ثلاثة منها عبر ركلات جزاء.

– 50 مرة أشهر الحكام اللون الأصفر في المباريات الثماني وتحولت اثنتان منها إلى الأحمر فطرد لويس مورييل (أتلانتا) بالإنذار الثاني، وشهدت قمة الأولمبيكو 9 إنذارات مقابل إنذارين فقط في مباراة ميلان × مونزا.

– انفرد ماركو أرناوتوفيتش لاعب بولونيا بصدارة الهدافين برصيد 7 أهداف يليه دوشان فلاهوفيتش (اليوفي) وشيرو إيموبيلي (لازيو) ولاوتارو مارتينيز (إنتر) بـ6 أهداف ثم خفيشا كاراتسخيليا (نابولي) وباولو ديبالا (روما) ورافاييل لياو (ميلان) وبيتو (أودينيزي) بـ5 أهداف.

تألق فرنسي

في إسبانيا سجل برشلونة انتصاراً سهلاً وكبيراً على ضيفه بلباو في واحدة من كلاسيكيات الليغا برباعية دون ردّ مسجلاً الفوز الثاني على التوالي عقب خسارة الكلاسيكو وقد تناوب أربعة لاعبين على التسجيل للمرة الثانية هذا الموسم وكان الفرنسي الدولي عثمان ديمبلي نجمها الأول بعدما افتتح التسجيل ثم صنع الأهداف الثلاثة الأخرى، أما الرباعية فهي الرابعة في سجل الكاتالوني هذا الموسم والثالثة دون مقابل، أما الفوز فهو الخامس على أرض نيوكامب حيث حافظ على نظافة شباكه للمباراة السادسة هناك، وبالمقابل فقد خسر كبير الباسك للمرة الثانية في أربع مباريات أخيرة لم يعرف الفوز خلالها وهي الهزيمة الأولى له خارج أرضه وبالطبع فهي الهزيمة الأثقل من ثلاث لم يسجل خلالها أي هدف.

وقاد الفرنسي الآخر أنتونيو غريزمان فريقه أتلتيكو مدريد إلى الفوز في القمة الثالثة في هذه الجولة على بيتيس وسجل اللاعب الأعسر هدفي فريقه والأول من ركلة ركنية مباشرة خدعت الجميع وتهادت بمرمى الأخضر الأندلسي فكانت هزيمته الأولى على ملعبه والثالثة هذا الموسم وكلها بفارق هدف، على حين سجل الأتلتي فوزه الرابع في خمس جولات من دون هزيمة وهو فوزه الخامس خارج ملعبه فانتزع المركز الثالث من مضيفه.

النتائج المسجلة – الإسباني 10

– ريال مدريد × إشبيلية 3/1 للفائز مودريتش (5) فاسكيز (79) فالفيردي (81) وللخاسر لاميلا (54).

– برشلونة × بلباو 4/صفر ديمبلي (12) سيرجي روبرتو (18) ليفاندوفسكي (22) فيران توريس (73).

– بيتيس × أتلتيكو مدريد 1/2 للخاسر نبيل فقير (84) وللفائز غريزمان (54 و71).

– بلد الوليد × سوسيداد 1/صفر سيرجيو ليون (16).

– فياريال × ألميريا 2/1 للفائز أليخاندرو بينا (56) نيكولاس جاكسون (90+4) وللخاسر ميليرو (31).

– فالنسيا × مايوركا 1/2 للخاسر كافاني (52 من جزاء) وللفائز موريكي (66 من جزاء) لي كانغ (83).

– رايو فاليكانو × قادش 5/1 للفائز بالازون (44 من جزاء) ألفارو غارسيا (45+2) فلوريان لوغون (63 و89) كاميلو (79) وللخاسر إيفان بالبو (82 بمرماه).

– إسبانيول × إلشي 2/2 للأول خافيير بوادو (24) برايتوايث (67) وللثاني ييري ميلا (11) فيردو (82).

– جيرونا × أوساسونا 1/1 للأول دافيد سيلفا (45+1) وللثاني إنريكي بارخا (37).

– سلتا فيغو × خيتافي (أمس).

بانوراما الليغا

– تعادلان إيجابيان مقابل سبعة انتصارات منها خمسة لأصحاب الضيافة وستة بأهداف من الطرفين فشهدت المباريات التسع تسجيل 30 هدفاً وجاء ثلاثة منها من علامة الجزاء ورابع بالنيران الصديقة.

– وطرد راندي نيتكا (رايو) وإسحاق كارسلين (قادش) ومانويل مورالانس (فياريال) بالحمراء المباشرة على حين خرج روين ألكاراز (قادش) وأليخاندرو بينا (فياريال) بالإنذار الثاني.

– عزز روبرت ليفاندوفسكي صدارته للهدافين برصيد 12 هدفاً يليه بورخا إيغليسياس وخوسيلو بـ7 أهداف ثم فريدريكو فالفيردي وياغو أسباس خونكال بـ6 أهداف يليهما 7 لاعبين سجل كل منهم 5 أهداف.

وصافة مستحقة

حقق سان جيرمان فوزاً سهلاً على أجاكسيو بثلاثية تبادل خلالها مبابي وميسي التسجيل والصناعة فسجل الأول ثنائية فرفع الباريسي الفارق إلى خمس نقاط كأعلى فارق بين المتصدر ووصيفه في الدوريات الخمسة الكبرى، وحسم لنس القمة بفوز على مرسيليا بأرضه وهو الانتصار الرابع على التوالي بهدف من ثمانية والثاني خارج أرضه، في حين مني مرسيليا بالهزيمة الثالثة على التوالي والثاني في فيلدروم وثلاثتها بفارق هدف.

لنس استحق المركز الثاني مستفيداً من تعادل لوريان المفاجئ على أرض تروا بهدفين لمثلهما وهو التعادل الثاني على التوالي للوريان الذي فقد الوصافة وهو تعادله الثاني خارج أرضه وكلاهما بنتيجة 2/2، وشهدت القمة بين آخر بطلين توجا في حقبة الباريسي مهرجاناً تهديفياً وانتهى بفوز ليل على موناكو 4/3 علماً أن الأول تقدم مرتين قبل أن يعود فريق الإمارة بالتعادل ثم تقدم 3/2 إلا أن ليل قلب النتيجة إلى الفوز الرابع والثالث على التوالي وهو الرابع في ملعبه ومنزلاً الهزيمة الأولى بموناكو بعد خمسة انتصارات وتعادل وهي الأولى خارج أرضه والثالثة هذا الموسم والطريف أنه تلقى 4 أهداف في كل منها مع فارق أنه سجل هدفاً وهدفين وثلاثة أهداف على التوالي.

النتائج الكاملة – الفرنسي 12

أجاكسيو × سان جيرمان صفر/3، مرسيليا × لنس صفر/1، تروا × لوريان 2/2، أنجيه × رين 1/2، ليل × موناكو 4/3، مونبيلييه × ليون 1/2، كليرمون × بريست 1/3، تولوز × ستراسبورغ 2/2، ريمس × أوكسير 2/1، نيس × نانت 1/1.

حصيلة الليغ آن

– ثلاثة تعادلات كلها بأهداف مقابل 7 انتصارات منها خمسة للضيوف وخمسة بأهداف من الجانبين فشهدت الجولة 30 هدفاً جاء منها هدفان عبر نقطة الجزاء وهدف بطريقة عكسية.

– 39 بطاقة صفراء ظهرت في هذه الجولة منها إنذار وحيد في مباراة أجاكسيو × سان جيرمان مقابل 7 صفراوات وحمراوين في مباراة نيس × نانت، وطرد نيكو كلايسن (تولوز) وأليان لافون (نانت) بعد صفراوين وخرج ستيفي مانديدي (مونبيلييه) وسينالي ديوماندي (ليون) وعبد القادر بامب (نانت) بالحمراء المباشرة.

– انفرد كليان مبابي (سان جيرمان) بصدارة الهدافين برصيد 10 اهداف يليه جوناثان ديفيد (ليل) ونيمار (الباريسي) بـ9 أهداف لكل منهما يليهما تيريم موفي (لوريان) بـ8 أهداف ثم مارتن تيريير (رين) وفلوريان بالوغون (ريمس) والكسندر لاكازيت (ليون) بـ7 أهداف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن