عربي ودولي

استقبل ميقاتي وبحثا تشكيل الحكومة والأوضاع العامة … عون: إذا حصل شغور رئاسي فستكون الحكومة الحالية منتقصة الصلاحيات

| وكالات

أكد الرئيس اللبناني ميشال عون، أمس الثلاثاء، أن تطبيق معايير واحدة في تشكيل الحكومة، هو المدخل الصحيح لإنتاج حكومة فاعلة وقادرة على إدارة شؤون البلاد، مشدداً على أنه إذا حصل شغور رئاسي فستكون الحكومة الحالية منتقصة الصلاحيات.
وحسب ما ذكر موقع «النشرة» قال عون في دردشة مع الإعلاميين المعتمدين في قصر بعبدا أمس، إن «ما يجري حالياً في تشكيل الحكومة يناقض مبدأ وحدة المعايير، فالجهات المشاركة في الحكومة تسمي هي وزراءها، وعندما يأتي دور «التيار الوطني الحر» في عملية التسمية، يصار إلى التمسك بالتدخل واختيار الوزراء وليس الجهة السياسية المعنية، وهذا أمر غير طبيعي ولا يمكن القبول به، فعندما يريد كل فريق أن يختار وزراءه، على الآخرين أن يقبلوا باعتماد معيار واحد للجميع وعدم الاعتراض».
وعن صلاحيات الحكومة الحالية إذا حصل شغور رئاسي، أوضح عون أن الحكومة ستكون منتقصة الصلاحيات، وبالتالي لا يمكن أن تمارس صلاحيات رئيس الجمهورية كاملة.
وتابع: «إن حل الأمور بسيط جداً، وقد طلبنا من ميقاتي (أمس) أن يساوي الجميع في عملية التشكيل وأن يعود إلى قصر بعبدا لإصدار المراسيم».
واستقبل عون في وقت سابق أمس رئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي في قصر بعبدا وعرض معه للأوضاع العامة في البلاد ومسألة تشكيل الحكومة، حيث لم يدل ميقاتي بأي تصريح بعد اللقاء، ولكن عندما سئل هل ما زال ينوي المبيت في قصر بعبدا حتى تشكيل الحكومة، قال: «نقلوا كل شيء إلى الرابية، ما في محل نام»، في إشارة منه إلى المنزل الجديد الذي جهز لانتقال عون إليه بعد انتهاء ولايته نهاية الشهر الجاري.
من جهة ثانية اجتمع ميقاتي أمس الثلاثاء مع وفد من البنك الدولي ضم نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا فريد بلحاج، والمدير الإقليمي لدائرة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا جان كريستوف كاريه وتم خلال اللقاء البحث في مشاريع البنك الدولي في لبنان.
ونقلت «الوكالة الوطنية للإعلام» عن بلحاج قوله بعد اللقاء: «كان لنا لقاء بناء وإيجابي مع دولة الرئيس ميقاتي، أعطانا الفرصة للبحث في مدى عمق التعاون بين البنك الدولي ولبنان ولطالما كان البنك الدولي داعماً للبنان والشعب اللبناني».
وأكد أن البنك الدولي في هذه الظروف الدقيقة التي يمر بها لبنان مستعد لتقديم تمويل مهم للشعب اللبناني تراوح قيمته بين 300 و500 مليون دولار أميركي، يخصص لموضوع التغطية الاجتماعية الذي هو جد مهم، خصوصاً مع ازدياد نسبة الفقر، ولمشاريع أخرى تتعلق باستدامة الغذاء والزراعة المستدامة.
وأشار بلحاج إلى أن البنك الدولي والحكومة اللبنانية سيعملان معا للمضي قدماً في مشاريع مهمة في ميدان التغطية الاجتماعية والزراعة المستدامة.
إلى ذلك قالت قيادة الجيش اللبناني – مديرية التوجيه في بيان لها إن «قوة من الجيش بدعم من القوات الجوية والبحرية، نفذت (أمس) عمليات دهم في مخيم نهر البارد، وأوقفت 9 مطلوبين بموجب مذكرات توقيف عدة بجرائم ترويج المخدرات وإطلاق النار والقتل، كما ضبطت أسلحة حربية وعدداً من المماشط وكمية من الذخيرة».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن