عربي ودولي

الرئيس العراقي أكد أن تشكيلها مسؤولية الجميع ودعا إلى تقديم الدعم والإسناد لها … السوداني طلب من البرلمان عقد جلسة منح الثقة لتشكيلته الوزارية اليوم الخميس

| وكالات

طلب رئيس الوزراء العراقي المكلف محمد شياع السوداني أمس الأربعاء، من البرلمان العراقي تحديد اليوم الخميس لعقد جلسة التصويت على تشكيلته الوزارية، على حين أكد الرئيس العراقي عبد اللطيف جمال رشيد، ضرورة تشكيل حكومة قادرة على حفظ أمن واستقرار العراق، مشدداً على أن نجاح تشكيل حكومة السوداني مسؤولية الجميع.
وذكر موقع «السومرية نيوز» أن السوداني قدم أمس وثيقة تتضمن طلباً لمجلس النواب لغرض عقد جلسة منح الثقة والتصويت على تشكيلته الوزارية اليوم الخميس.
وأكد عضو مجلس النواب رفيق الصالحي أن السوداني بدأ بوضع اللمسات الأخيرة على تشكيلته الحكومية، مبيناً أنه حسم تشكيلته بنسبة 80 بالمئة.
بدورها نقلت وكالة «واع» عن المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء المكلف، قوله في بيان أمس الأربعاء: إن «عملية التدقيق النهائي للأسماء المرشحة لتولي المناصب الوزارية في الحكومة الجديدة مستمرة، تمهيداً لعرضها على مجلس النواب اليوم الخميس».
وأوضح، أن عملية التدقيق تتم عبر فحص الأسماء من لجان مختصة من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ووزارة الداخلية – الأدلة الجنائية، وهيئتي النزاهة والمساءلة والعدالة.
وقال: إن «اللجان، تقوم بالتأكد من الشهادات الدراسية التي قدمها المرشحون، وأيضاً التحقق فيما إذا كان هناك قيد جنائي بحق أحدهم، والتأكد من سلامة موقفهم في هيئتي النزاهة والمساءلة والعدالة»، مؤكداً استبعاد أي مرشح يشار إليه في سجلات الدوائر الرقابية والأمنية المذكورة.
وفي السياق أكد الرئيس العراقي عبد اللطيف جمال رشيد أمس، ضرورة تشكيل حكومة قادرة على حفظ أمن واستقرار العراق، مبيناً أن نجاح تشكيل حكومة السوداني مسؤولية الجميع.
ونقلت وكالة «المعلومة» عن رشيد قوله في بيان عقب استقباله عضو مجلس النواب محمد تميم إن «تشكيل حكومة قادرة على حماية سيادة العراق وحفظ أمنه واستقراره هي مسؤولية الجميع».
وشدد على ضرورة تقديم الدعم والإسناد لها لكي تقوم بمهامها في خدمة العراقيين.
في أثناء ذلك أكد السياسي المستقل نسيم عبد الله أمس، أن التشكيلة الوزارية لـ«السوداني» قد اكتملت، إلا أن الخلافات السياسية داخل المكون الواحد قد تعوق تمريرها كاملة اليوم الخميس.
وقال عبد الله: إن «السوداني يحسم كابينته الوزارية لجلسة البرلمان (اليوم) خصوصاً أن التحركات كانت (أول من أمس) قوية باتجاه تسليم الكابينة والمطالبة بعقد جلسة الخميس من أجل تمريرها».
وأشار إلى أن التشكيلة الوزارية قد تقدم كاملة أو قد تنقصها بعض الوزارات، حيث مازالت الأمور غير واضحة بشكل كامل بشأن الوزارات المحسومة والتي تنتظر الحسم.
وبين أن هناك توافقات ما بين الكتل السياسية وهذا الأمر هو ما سيحدد تقديم التشكيلة كاملة أو منقوصة، لافتاً إلى وجود رغبة لدى الكتل السياسية لتقديم الكابينة كاملة من أجل تمريرها.
وأكد عبد الله، أن الصراع السياسي حول المناصب الوزارية قد تحول داخل المكون الواحد ولم يعد بين المكونات، موضحاً أن النقاط الخلافية وعلى الرغم من وجودها داخل المكونات إلا أن المعلومات تفيد بأن التشكيلة مكتملة وجاهزة للتصويت، لكن مازال غير معلوم بشأن تمريرها كاملة أو منقوصة.
ميدانياً، أفاد مصدر أمني عراقي أمس، بمقتل اثنين من الجنود العراقيين باعتداء إرهابي غرب داقوق في كركوك، ونقلت «المعلومة» عن المصدر قوله إن «قافلة للجيش تعرضت لهجوم إرهابي في أطراف قرية خوشه غربي قضاء داقوق في كركوك ما أدى إلى استشهاد اثنين من الجنود».
وأوضح أن «الهجوم شنته خلايا تنظيم داعش الإرهابي بأسلحة القنص»، لافتاً إلى بدء عملية تمشيط واسعة لتعقب خلايا داعش.
وتشهد بعض مناطق كركوك خروقات أمنية بين فترة وأخرى بسبب نشاط الخلايا الإرهابية.
وفي السياق أعلنت وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية العراقية أمس عن القبض على 6 إرهابيين من تنظيم «داعش» في العاصمة بغداد، ونقل موقع «السومرية نيوز» عن وكالة الاستخبارات قولها في بيان: إنه بناء على معلومات استخبارية دقيقة لملاحقة عدد من الأهداف المطلوبة وفق المادة 4 إرهاب، بمناطق متفرقة من بغداد، تم القبض على 6 إرهابيين، بينهم متزعمون ضمن عصابات داعش الإرهابية، كانوا قد نفذوا عمليات إرهابية في قاطع اللطيفية.
وقبضت القوات العراقية أول من أمس على عشرة إرهابيين، خلال عمليات نفذتها في محافظات عدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن