الأولى

31 بالمئة فقط نسبة تنفيذ زراعة القمح

أكدت مصادر في وزارة الزراعة أن المساحة المزروعة بالقمح للموسم الحالي بلغت 538 ألف هكتار من المخطط البالغ 1.7 مليون هكتار أي بنسبة تنفيذ 31 بالمئة، على حين بلغت المساحة المزروعة بالشعير بحدود 6.6 آلاف هكتار من المخطط البالغ 15 ألف هكتار بنسبة تنفيذ 40 بالمئة.
وأوضحت المصادر لـ«الوطن» عن وجود العديد من الصعوبات التي اعترضت القطاع الزراعي ومنها انخفاض في كمية المحروقات اللازمة لإنجاز العمل الزراعي، إضافة إلى ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج وصعوبة تأمينها.
وأشارت المصادر إلى صعوبات تسويق المنتجات الزراعية بين المحافظات، الأمر الذي أدى إلى انخفاض أسعارها في أماكن الإنتاج وارتفاعها في أماكن الاستهلاك، ناهيك عن انخفاض العمالة المتوافرة في بعض المحافظات ما أدى لارتفاع كلفتها.
ورأت المصادر أن أهم ما يميز الخطة الإنتاجية للموسم الحالي، إعطاء وزارة الموارد المائية الأولوية لمحصولي القمح والشعير عند تعديل المساحات المستثمرة بناء على المعطيات الجديدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن