ثقافة وفن

أربعة شهداء والمطر الأسود … سارة الزير لـ«الوطن»: أصبحت كتابتي أنضج.. والتغيير أوضح في الإخراج

| عامر فؤاد عامر

بدأت «سارة الزير» مخرجة من خلال الفيلم القصير «صحوة» 2013 الذي جاءها كفرصة من خلال مشروع دعم سينما الشباب من المؤسسة العامة للسينما في سورية، وهذا الفيلم كان من تأليفها، ومن بطولة الفنانة «علا باشا»، مدته 10 دقائق، وهو فيلم صامت؛ وُضِعَتْ له أغنية للفنانة «ميادة بسيليس» من كلمات «سارة» وألحان الفنان «سمير كويفاتي» وكانت بعنوان «كان الزمان بخير ».
لم تكن خطوة الإخراج إلا رغبة وحلماً لدى «سارة الزير» فهي مهندسة زراعيّة، وخريجة قسم الترجمة – جامعة دمشق، لكنها تهوى المجالات الإبداعيّة، فنراها تكتب حيناً وتبني أملها في عالم الإخراج، وفي البداية عملت كمساعد مخرج في سباعيّة «حياة أخرى» 2009 مع المخرج «سيف الشيخ نجيب» وبعدها كانت لها تجربة لتطوير أدواتها الإخراجيّة في مسلسل «صبايا2» مع المخرج «فراس دهني»، ثم بعد تخرجها من كليّة الهندسة الزراعيّة جاءت التجربة مع فيلم «صحوة».
عام 2014 حمل تحديّاً جديداً في عالم الإخراج، فتداولت مواقع الإنترنت وصفحات التواصل الاجتماعي اسم «سارة الزير» كأصغر مخرجة حينها عربيّاً؛ وذلك في إخراجها للمسلسل «سنّ الغزال»، وبعد ذلك جاء فيلم «المطر الأسود» الذي كان من تأليفها وإخراجها أيضاً، وهو من تمثيل الفنانين: «فاديا خطاب»، و«علي كريم»، و«ميريانا معلولي»، و«سامي نوفل»، و«يوسف عساف»، و«بلال مارتيني»، و«مجدي المقبل»، و«مروان خلوف»، و«سيرينا محمد»، والطفلة «آية حسن».
«المطر الأسود» 2015 فيلم تلفزيوني درامي مدته 40 دقيقة، وهو باختصار يقدّم صورة مهمّة عن رغبة الإنسان السوري في البقاء والصمود والمقاومة، وهو في لغة مباشرة يحمل شكراً وتقديراً لوالدة الشهيد في سورية، فأمّ الشهيد اليوم هي مثال الصبر والقوة لدينا في الوطن، وهي رمز حقيقي في كل بلد في وكل جزء جغرافي من سوريّتنا، وقد اعتمدت المخرجة «الزير» على قصّة أم حقيقيّة من مدينة «السلميّة» في محافظة «حماة»، حيث قدّمت هذه الأمّ 4 شهداء، ولا تزال تأمل بالنصر القريب، وهي حالة لافتة جداً في مثال التضحيّة وعشق تراب البلد، وما يميّز فيلم «مطر أسود» هو الخاتمة التي تنتقل فيه المخرجة إلى مرحلة زمنيّة جديدة – بعد 35 عاماً – فهناك حفيدة كبرت، وتزوجت، وأنجبت، وبقيت في بلدها، لينتهي الفيلم بمقولة «خلصت الحرب ولكن الناس ما زالوا يتقاتلون، لا همّ ملّوا ولا نحن مللنا، ولكن رح نبقى».
نال فيلم «المطر الأسود» جائزة أفضل فيلم تلفزيوني عن شهداء الجيش العربي السوري، في مونديال القاهرة للأعمال التلفزيونيّة والإعلاميّة 2015، وكذلك تمّ تكريم أسرة الفيلم من وزارة الإعلام في سورية.
تقول «سارة الزير» عن تجربتها الأخيرة بالمقارنة مع تجاربها السابقة: «الكتابة كانت أنضج في «المطر الأسود»، وإخراجيّاً كان هناك تغيير واضح، فمن يقارن بين البداية وما قدّمته مؤخراً فسيرى تغييراً من حيث التعامل مع الإضاءة والكاميرا والكوادر وغيرها». وتضيف: «هناك ما أحضره للعام الجديد 2016 وبدأت بكتابته لكن لن أتحدّث عنه إلا في حينه». يذكر أن «سارة الزير» طرقت عالم الكتابة من خلال كتابة الأغنية السوريّة في العام 2008 وفي رصيدها أكثر من 20 أغنية أداها فنانون سوريون، مثل «ليندا بيطار» و«هالة صباغ» و«مراد حلمي»، ومنها ما كان شارات لمسلسلات سوريّة، وفي رصيدها أيضاً رواية بعنوان «حجر النرد الأخير» التي نُشرت في العام 2008 والتي تتحدث فيها سارة عن «الشام» وعشقها لهذا البلد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن