شؤون محلية

الوز: بالامتحانات نطرد خوف القلب والعقل

توجه أمس ما يزيد على أربعة ملايين تلميذ وطالب من جميع المراحل التعليمية إلى امتحانات الفصل الدراسي الأول.
وفي هذا الإطار تفقد الدكتور هزوان الوز وزير التربية سير هذه الامتحانات في بعض مدارس دمشق.
ووجه وزير التربية خلال جولته إلى وجوب توفير الراحة النفسية والطمأنينة لأبنائنا، ومراعاة أوضاعهم وظروفهم وتوفير الأجواء المريحة ليتمكنوا من أداء امتحاناتهم بالشكل الأمثل، فضلاً عن توخي العدالة في مختلف المراحل الامتحانية.
كما التقى بعض الطلاب واستمع منهم حول واقع الأسئلة ووضوحها وآرائهم حول شموليتها للمنهاج، وما حصلوا عليه من معلومات خلال الفصل الدراسي الأول وتناسبها مع الوقت المخصص للإجابة عنها.
واستمع من القائمين على العملية التربوية حول واقع الامتحانات، ومدى التزامهم بالتعليمات الامتحانية، وتأكد من جاهزية القاعات الامتحانية، وتوافر المستلزمات الضرورية.
وفي تصريح للإعلاميين أكد الدكتور هزوان الوز وزير التربية أن توجه أبنائنا اليوم لأداء امتحاناتهم لهو أكبر دليل على أننا في سورية كنا على قدر المسؤولية التي وجدنا أنفسنا أمامها، وهو رسالة للعالم أجمع على أن العلم والمعرفة أقوى سلاح في مواجهة الإرهاب.
وأضاف إن العملية التربوية قضية مجتمعية، وأشار إلى الجهود الكبيرة المقدمة من جهات عدة فكان إقلاع العام الدراسي، والإصرار على متابعة العملية التعليمية، والدخول إلى الامتحانات بهمة وتصميم، وطرد الخوف من العقول والقلوب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن