الصفحة الأخيرة

التحذير من ارتباط السمنة بجلطات الدم بين الأطفال

دقت دراسة طبية حديثة، ناقوس الخطر لوجود ارتباط بين فرص تكوّن الجلطات الدموية في الأوردة بين الأطفال والمراهقين بسبب السمنة.
فقد أظهرت الدراسة أن البدانة – على النحو الذي يحدده مؤشر كتلة الجسم- يعتد بها إحصائياً في الكشف عن فرص تكوّن الجلطات الدموية بين المراهقين، محذرة من أنها تتسبب في مشاكل صحية مزمنة في حال تركها من دون علاج.
وشدد الباحثون على أنه في حال إهمال علاج العلاقة بين البدانة وفرص تكون جلطات الأوردة يمكن أن تسبب التهابات مزمنة وعدداً من المشكلات الصحية.
وكشفت البيانات عن أن الأطفال في المرحلة العمرية ما بين عامين و18 عاماً هم الأكثر عرضة لفرص تكوّن الجلطات الدموية في حال معاناتهم البدانة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن