اقتصاد

التدخل يمتد إلى حلب وحماة … الدولار «الأسود» يميل نحو 427 ليرة.. وميالة: مضاعفة التمويل إلى الحدود القصوى

انخفض سعر صرف الدولار أمام الليرة السورية مجدداً يوم أمس في تعاملات السوق غير النظامية، حيث تم تداول سعر بين 427 و430 ليرة سورية للدولار عبر مواقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» الخاصة بأسعار الصرف، وتطبيقات الموبايل التابعة لها، وهو ما يعتمده الكثير من التجار في معاملاتهم، بغض النظر عن مصادر معلوماتها.
يأتي هذا الانخفاض كردّ فعل أولي لبدء ضخ شريحة الدولار الجديدة عبر شركات الصرافة المرخصة، إذ يتحين المضاربون هذه الفرصة، لسحب أكبر قدر ممكن من السيولة بالدولار، بسعر منخفض، عبر العديد من القنوات والأساليب الملتوية، بهدف إعادة بيعها في السوق «السوداء» بأسعار أعلى من الرائجة حالياً لجني الأرباح، وهذا يدعم توقعات بتسجيل المزيد من الانخفاض هذا الأسبوع، ولكن بحذر، الأمر الذي يتطلب رقابة شديدة على تحرك الدولار في السوق.
من جانبه، أكد حاكم مصرف سورية المركزي أديب ميالة أن المصرف سيوسع إطار تدخله في المحافظات وبالأخص تلك التي بدأت تشهد حركة إنتاجية وصناعية واسعة ولا سيما محافظتي حلب وحماة، مبيناً أنه تم رصد 150 مليون دولار لهذا الأسبوع فقط لتلبية كل احتياجات السوق من القطع الأجنبي.
مضيفاً في تصريحات له أمس: إن موجودات مصرف سورية المركزي من القطع الأجنبي اليوم أفضل من أي يوم سبق، مؤكداً أن المصرف سيضاعف حدود تمويله إلى الحدود القصوى. وأوضح أنه سيتم عقد جلسات تدخل بشكل دوري للحفاظ على سعر الصرف ضمن مستوياته التوازنية وللحد من تأثير المضاربين في سوق القطع الأجنبي.
وفي إعلان له أمس، أشار مصرف سورية المركزي إلى أن التدخل في سوق القطع الأجنبي يتم بشكل يومي ومستمر عبر مؤسسات الصرافة بسعر صرف يبلغ 406 ليرات سورية للدولار و405 ليرات للدولار لتمويل المستوردات، مبيناً أنه تم تحديد سعر صرف تسليم الحوالات عند مستوى 374 ليرة سورية مقابل الدولار الأميركي.
هذا وحدد المصرف سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية بـ375.84 ليرة كسعر وسطي للمصارف و375.87 ليرة كسعر وسطي لمؤسسات الصرافة.
وبلغ سعر صرف اليورو مقابل الليرة السورية وفقاً للمركزي 418.34 ليرة كسعر وسطي للمصارف و418.38 ليرة كسعر وسطي لمؤسسات الصرافة و416.30 ليرة لتسليم الحوالات الشخصية.
هذا ويعقد المصرف المركزي اليوم جلسة تدخل للوقوف على آخر التطورات في سوق الصرف، بعد أن عقد يوم الخميس الماضي جلسة تدخل بحضور ممثلي شركات ومكاتب الصرافة وتحويل الأموال أكد خلالها ميالة أن سعر الصرف سيعود إلى الاستقرار في الأيام القادمة بفعل الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري بالتعاون مع الدول الصديقة لسورية وارتفاع وتيرة العملية الإنتاجية على مختلف الصعد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock