من دفتر الوطن

قطيع الطائفية!!

عبد الفتاح العوض: 

 

أفضل تسمية لثورات الربيع العربي… هي جنون القطيع العربي… وحدها القطعان التي لا تدرك أنها على خطأ وإذا صدف أن أدركت في لحظة تجلٍ فإنها لا تستطيع منع نفسها من استمرار ارتكاب الحماقة.
كل منا فيه جزء من سلوك القطيع فقد اكتشف علماء من جامعة السوربون الفرنسية ومعهد الدراسات والبحوث في مجال المعلوماتية وجامعة إكزتر البريطانية، أن عدم الرغبة في التميز عن الآخرين يجبرنا على اتخاذ قرارات خاطئة، وأن الناس تستند إلى آراء غيرها أكثر من الاستناد إلى رأيها الشخصي.
ما ذكرته هو جزء من خبر ورد في الوكالات العالمية في نهاية 2014.. لكن مفهوم غريزة القطيع مفهوم قديم.. ربما لأن أول معلم للبشر كانت الحيوانات.. كان البشر يراقبون سلوك القطعان ويقلدونها.. هذا أبسط تفسير لهذا السلوك.
بسبب «غريزة القطيع» يكرر الكثيرون ما يقوله الآخرون، من دون أن يعبروا عن رأيهم بصراحة.
لماذا نتصرف على هذا النحو؟
إحدى الإجابات التي حاول العلماء إثباتها وهم علماء النفس… أنه حين يجد الفرد باقي الأفراد يركضون فجأة، سيركض مثلهم بشكل أوتوماتيكي على اعتبار أنهم يهربون من شيء ما ولن ينتظر ليعرف السبب.
رد الفعل التلقائي هذا يفسر – ولا يبرر – سلوك البشر على نحو يجعل الوسط الذي يعيشون فيه راضياً عنهم… التكيف مع المحيط يتمثل في اتخاذ آراء منسجمة مع القطيع أي المجتمع.
هذا الذي سماه العلماء نظرية القطيع، أو نظرية سلوك القطيع وأفضل تعبير هو غريزة القطيع ويقال إن أول من أطلق هذا المسمى على هذا السلوك عالم الأحياء هاملتون وذكر فيه أن كل عضو في مجموعة ما يخدم نفسه بالدرجة الأولى حيث يقلل الخطر عن نفسه بالدخول مع الجماعة والسلوك بسلوكهم هكذا يظهر القطيع بمظهر الوحدة الواحدة، حيث يتبع الفرد الأضعف من هم أقوى منه وأشد نفوذاً.
لكن القطيع العربي ليس قطيعاً متجانساً… نحن الآن «قطعان عربية» قطعان مقسمة أحياناً على أسس طائفية وأخرى وطنية وثالثة سياسية ورابعة طبقات اقتصادية وأخرى على مقاييس اجتماعية.
قطعان متناحرة الكل يستخدم قرونه لإيذاء الآخر ولو كسر رأسه…
الآن زمن القطيع الطائفي… لا أعرف أشخاصاً اختاروا طائفتهم.. وبلا تعميم معظم الناس ولدوا مع دمغة اجتماعية تدل على الطائفة والآن هذه الدمغة تعلن عن نفسها بطرق مختلفة ولكنها مميتة.
نظرية سلوك القطيع علمياً هي لحماية النفس على الأقل هكذا يقول العلم…. ولكن في عالمنا العربي نصر على معاندة العلم… سلوك القطيع لتدمير أنفسنا… ولحماية الآخرين… والآخرون هنا هم الأعداء من دون تسميات مواربة؟

أقوال:
– أتراك تريد حياة سهلة؟ فابق إذاً قريباً من القطيع وانس نفسك فيه. – فريدريش نيتشه

على الهامش:
عندما يرفعون الأسعار يقولون لك نحن في حالة حرب وعندما يعجزون عن تخفيضها يقولون لك هؤلاء هم تجار الحرب!
عندما يتحدثون عن الأسعار يقولون لك الأسعار «عالمية» عندما يتحدثون عن الدخل يقولون لك.. شعارات وطنية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن