اقتصاد

المركزي: سعر الصرف سيشهد تحسناً كبيراً

| محمد راكان مصطفى

شهدت أسعار صرف الدولار أمام الليرة في تعاملات السوق غير النظامية «السوداء» وتعاملات الأوساط التجارية انخفاضاً طفيفاً ليصل سعر صرف الدولار يوم أمس إلى 490 ليرة سورية.
ترافق ذلك مع تأكيد مصرف سورية المركزي أن المرحلة المقبلة ستشهد تحسناً كبيراً بسعر الصرف، ما سيمهد لحركة اقتصادية ضخمة تترافق مع مرحلة إعادة الإعمار، وأن المصرف المركزي كان ولا يزال مستمراً بقوّة في خطة التدخل التي بدأها منذ قرابة الشهر والنصف، ولاسيّما أن سوق القطع الأجنبي يبدي تفاعلاً واضحاً مع الخطة المذكورة.
من جهته حاكم مصرف سورية المركزي أديب ميالة أكد أن الاستقرار في سعر الصرف من أهم مؤشرات الاقتصاد، وهو المحفز الرئيسي لأي نشاط اقتصادي.
كما أشار المركزي إلى أن مصادر في السوق تؤكد انتشار حالة من الهدوء في سوق القطع الأجنبي والبعد عن التذبذب في التسعير حيث تعززت ثقة الجمهور بمصرف سورية المركزي وأضحت نسبة استجابة السوق لأي تصريح أو إجراء من قبله عالية جداً.
وأنه يجب أن ينعكس الاستقرار النسبي الحاصل في سعر صرف الليرة السورية إيجاباً على المستوى العام لأسعار السلع والمواد في السوق.
كما أشار المركزي إلى تصريح رئيس جمعية الصاغة غسان جزماتي عن أن الخطوة التي أقدمت عليها الجمعية تمثلت باتفاق مع المركزي على اعتماد سعر الصرف الصادر عنه بشكل يومي ما يمنع وجود سوقين للذهب ويسهم في استقرار سعر صرف الليرة أمام الدولار ويحد من بعض حالات الغش والتلاعب وأنه جرى تحديد السعر أمس الأول على أساس 470 ليرة سورية للدولار الواحد.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن