سورية

الرياض تطرق الباب الروسي..بوتين يلتقي ابن سلمان اليوم والمحادثات ستتطرق إلى الأزمة السورية

الوطن- وكالات : 

من المقرر أن يلتقي الرئيس فلاديمير بوتين اليوم ولي ولي العهد السعودي وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان. ومؤخراً، راجت أنباء عن نية الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، زيارة روسيا للقاء بوتين. وفي حالة صحة أنباء كهذه فإن اللقاء المقرر بين الرئيس الروسي وولي ولي العهد السعودي، قد يكون تمهيداً لزيارة سلمان.
وأبلغ مساعد الرئيس الروسي يوري أوشاكوف الصحفيين، وفقاً لوكالة «سبوتنيك» الروسية للأنباء، أن بوتين سيلتقي ابن سلمان الخميس (اليوم)، خلال مشاركته في منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي.
وتوقع أوشاكوف، أن يتناول اللقاء مناقشة تطورات الوضع في الشرق الأوسط واليمن وسورية، ومكافحة تنظيم داعش إلى جانب العلاقات الروسية السعودية الثنائية وزيادة التعاون الاقتصادي بين البلدين.
وسيُعقد لقاء روسي سعودي آخر على هامش منتدى بطرسبورغ هو لقاء رئيسي اللجنة الوزارية الروسية السعودية المشتركة. وتوقع مساعد الرئيس الروسي أن يتخلل الاجتماع الفني توقيع عدد من «الوثائق الثنائية».
وأعرب أوشاكوف عن أمله في أن «تعطي اللقاءات بالمسؤولين السعوديين، على هامش منتدى بطرسبورغ، دفعاً فعلياً لتطوير التعاون في عدد كامل من المجالات خاصة المجال الاقتصادي».
وألقت الأزمة السورية بظلالها على العلاقات بين روسيا والسعودية. وبذل كل من رئيس مجلس الأمن الوطني السابق بندر بن سلطان ووزير الخارجية السعودي السابق الأمير سعود الفيصل، مساعي لدى بوتين من أجل تعديل موقفه من الحكومة السورية. إلا أن هذه المساعي منيت بالفشل.
وتأتي محاولات الرياض إنعاش علاقاتها بموسكو، كرد مسبق على احتمالات نجاح المفاوضات النووية بين مجموعة (5+1) وإيران. ولم تخف الرياض امتغاضها من تجاهل حليفتها واشنطن للهواجس السعودية خلال هذه المفاوضات.
وعلى أية حال، فإن زيارة يجريها سلمان إلى روسيا خلال الفترة المقبلة ستكون أوضح إشارة إلى تدهور العلاقات السعودية الأميركية، وخصوصاً أن الملك السعودي قرر في اللحظات الأخيرة إلغاء مشاركته في قمة كامب ديفيد الأميركية الخليجية التي دعا إليها الرئيس الأميركي باراك أوباما الشهر الماضي، على الرغم من أن واشنطن كانت قد أكدت مشاركته في وقت سابق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن