اقتصاد

تعددت الأسباب والمصير واحد.. إعفاءات في «السورية للتأمين»

أعفى وزير المالية إسماعيل إسماعيل مدير الفرع 2 للمؤسسة السورية للتأمين بدمشق غاندي نعمة من منصبه، ليكلفه مدير عام المؤسسة ياسر المشعل بالعمل في شعبة الصيانة في المؤسسة. علماً بأن غاندي كان أحد «المتهمين» في التقرير التفتيشي الذي تحدث عن تجاوزات مرتكبة في أحد العقود التأمينية مع شركة أجنبية وطالب التقرير في ذلك الوقت بنقله خارج المؤسسة وعدم تسليمه أي منصف إداري.
إلا أن أسباب إعفاء غاندي من منصبه ليست لها علاقة بما طالب به التقرير التفتيشي المذكور بحسب المعلومات التي حصلت عليها «الوطن» وإنما يعود إلى أسباب أخرى غير معروفة، هي فقط من يفسر هبوط درجته الوظيفية من مدير فرع إلى موظف في شعبة الصيانة في المؤسسة.
وفي سياق متصل أجرى مدير عام المؤسسة العامة السورية للتأمين عدة تنقلات إدارية لموظفين كانوا يشغلون مناصب في المؤسسة. وشملت التنقلات بحسب القرارات التي حصلت «الوطن» على نسخة منها تكليف أديب عساف بتسيير أعمال الفرع/2/ بعد أن كان مسؤولاً عن إدارة بعض الملفات المتعلقة بحوادث السيارات في فرع المؤسسة/1/ بدمشق.
أما قرار الإعفاء الثاني فأصدره الدكتور مشعل وطال مدير مديرية الحسابات في السورية للتأمين محمد حسن وتكليف مازن مقدسي العامل في نفس المديرية بتسيير أعمالها، مع الإشارة إلى أن حسن المعفى من منصبه هو أحد «المتهمين» في التقرير التفتيشي إلى جانب غاندي وأشخاص آخرين، ولكن أسباب الإعفاء لم تكن بسبب التقرير، وإنما كما يتم الحديث عنه في المؤسسة جاء إعفاؤه بطلب منه لمسائل شخصية بحتة تتصل بشكل أو بآخر بظروف العمل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock