اقتصاد

20٪ من أعضاء جمعية حماية المستهلك فقط يرصدون الأسواق!

عبد الهادي شباط

أسفر اجتماع الهيئة العامة لجمعية حماية المستهلك بدمشق وريفها عن دخول سبعة أعضاء جدد إلى مجلس الإدارة واستمرار كل من رئيس مجلس الإدارة السابق وأمين سره في مكانهما، حيث كشف رئيس الجمعية عدنان دخاخني أنه تم أمس خلال الاجتماع الأول لمجلس الإدارة الجديد توزيع المهام بين أعضاء مجلس الإدارة المنتجين بشكل توافقي وأن الأعضاء الجدد يمثلون شرائح متنوعة ومشارب مختلفة من المستهلكين بينهم ربة المنزل والأستاذ الجامعي والمهندس وأصحاب فعاليات تجارية ومهنية مختلفة وأن ذلك التنوع من شأنه دعم عمل الجمعية بأفكار ومهام جديدة.
وحول أولويات الجمعية للمرحلة الحالية أوضح دخاخني أنه يتجه نحو زيادة الوجود في الأسواق والقيام برصد وسبر مستمر للأسواق لجهة وفرة المواد والسلع وجودتها وحالة الأسعار وإعلام الجهات المعنية بذلك حيث سيوفر هذا الاستقرار معلومات صحيحة وسليمة عن حالة الأسواق يستطيع المسؤول البناء عليها واتخاذ القرارات السليمة.
وهو عمل اعتبره دخاخني رديفاً لعمل أجهزة الرقابة التموينية ومكملاً لها وعن العدد الذي سيوجد في الأسواق قال دخاخني: إن عدد أعضاء الجمعية في دمشق وريفها نحو 430 عضواً لكن ليس كلهم بنفس الفاعلية لأن العمل تطوعي ويمكن القول: إن نحو 20% منهم سيكونون فاعلين في هذا التوجه وهي نسبة جيدة.
هذا ويجري العمل حالياً على وضع خطة جديدة لعمل الجمعية للعامين القادمين، ومن الأفكار والرؤى التي تنوي الجمعية تنفيذها حملة وطنية للإعلان عن الأسعار لمدة شهر في دمشق وريفها وإصدار مطبوعة ورقية دورية تصدر عن الجمعية تحمل نشاطات الجمعية وأبرز المشاكل التي يعانيها المستهلك وأهم المخالفات والتجاوزات المرصودة في الأسواق موثقة بقرائن وأدلة وإيصالها إلى كل الوزارات والجهات المعنية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock