الصفحة الأخيرة

«تحية إلى تدمر» في المتحف الوطني بدمشق

شارك 100 طفل ويافع من طلاب مركز أدهم إسماعيل للفنون التشكيلية في فعالية تحية إلى تدمر التي أقامتها وزارة الثقافة بالتعاون مع رواق العرفي للثقافة والتراث.
وتضمنت الفعالية في حديقة المتحف الوطني بدمشق جولة سياحية تعريفية قام خلالها متطوعون من فريق سورية بلدي التطوعي التابع لرواق العرفي بتعريف الأطفال المشاركين بنماذج الآثار الحجرية الموجودة في حديقة المتحف مقدمين شرحا عنها وقيمتها التاريخية والعصور والحقب الزمنية التي تعود إليها.
وتم التركيز خلال الجولة التي انتهت عند واجهة قصر الحير الشرقي على نماذج الآثار الخاصة بمدينة تدمر الأثرية قام الأطفال بعدها برسم لوحات فنية من وحي ما شاهدوه من آثار عبروا فيها عما اختزنته ذاكرتهم ونظرتهم إلى آثارهم وتراث بلدهم الذي يحمل هويتهم ونقطة انطلاق لمستقبلهم لتكون رسوماتهم رسالة تحية إلى تدمر التي لن يستطيع الإرهاب محوها من قلوبهم وذاكرتهم.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock