تأخير نتائج الامتحان يقلق طلبة «المفتوح» في جامعة تشرين … إدارة الجامعة لـ«الوطن»: النتائج خلال ساعات ولا زيادة في رسوم الدورة الإضافية

| اللاذقية – عبير سمير محمود

لم يختلف حال طلبة التعليم المفتوح في جامعة تشرين عن زملائهم في التعلم العادي من حيث تأخر صدور المواد الامتحانية، إذ يشكو العديد منهم عدم معرفة نتائجهم الامتحانية مع بدء عملية التسجيل على تقديم الدورة الإضافية الأمر الذي جعلهم في حيرة حول تحديد المواد التي سيقدمونها كما ذكر بعضهم لـ«الوطن» متخوفين من التسجيل في الدورة الإضافية ودفع رسوم مقررات لم تصدر نتائجها بعد ومنها في قسمي التربية والحقوق (الموسيقية واللغة الإنكليزية والقانون الإداري) فتكون النتيجة «ناجح» والعكس صحيح.
بدوره نفى نائب رئيس جامعة تشرين لشؤون التعليم المفتوح صديق غريب لـ«الوطن» حدوث أي تأخير في إصدار النتائج الامتحانية وأوضح أن الأمور الامتحانية جيدة وتسير بشكل طبيعي وما تبقى من مواد ستصدر نتائجها خلال ساعات، منوهاً بأن الطالب لديه الوقت الكافي من 10 حتى 21 أيلول للتسجيل بالدورة الإضافية التي تبدأ في 24 الجاري.
وحول حقيقة وجود رسوم إضافية على المواد التي سيقدمها طلبة التعليم المفتوح بامتحان الدورة الإضافية، أكد غريب أن الدورة الإضافية تعتبر جزءاً من العام الدراسي وما ينطبق عليه ينطبق عليها، مضيفاً: لا تغيير في أسعار المقررات وكل ما يشاع حول مبالغ إضافية غير صحيح أبداً، لافتاً إلى أن سعر المقرر لجميع السنوات خلال هذه الدورة كما في الدورات السابقة من هذا العام 5 آلاف ليرة سورية فقط لا غير.
من جهته أكد عميد كلية الحقوق في جامعة تشرين حمود غزال في تصريح خاص لـ«الوطن» أنه لا تأخير في عملية إصدار النتائج لطلاب التعليم المفتوح في الكلية، موضحاً أنه منذ انتهاء امتحان طلبة المفتوح وحتى اليوم صدر أكثر من 95 بالمئة من المواد وهذا لا يعتبر تأخيراً، فالنتائج بدأت بالصدور منذ بدء امتحان الدورة الإضافية للتعلم العادي بشكل تدريجي رغم كل الضغوط على الموظفين والكادر التدريسي بالفترات الامتحانية للتعليم العام التي لم تبدأ إلا وكانت جميع نتائجه صادرة ونشرت في اللوحات الإعلانية وعلى الموقع الالكتروني.
وأشار حمود إلى أن المواد المتبقية قيد الصدور وتم الانتهاء منها تقريباً مؤكداً أن جميع النتائج ستكون صادرة خلال 24 ساعة، لافتاً إلى تحديد برنامج الدورة الإضافية للتعليم المفتوح سيبدأ بـ24 الشهر الجاري ويستمر مدة 14 يوماً مشيراً إلى أن الوضع جيد من جميع النواحي مع بدء التسجيل لتقديم الدورة منذ العاشر من أيلول ولا توجد أي عوائق أمام الطلبة.
بدورها أكدت رئيس دائرة التعليم المفتوح في كلية التربية أروى صالح لـ«الوطن» أن اليوم (أمس الثلاثاء) سيشهد صدور جميع النتائج الامتحانية، مضيفة: مع نهاية دوام الثلاثاء 12 أيلول تكون كلية التربية قسم التعليم المفتوح قد أصدرت جميع نتائج المواد الامتحانية وهذا يعتبر وقتاً قياسياً مقارنة بأعوام سابقة.
ووعدت صالح جميع الطلبة بأن تسير العمليات الامتحانية بطريقة جديدة حيث لن يكون هناك أي تأخير مستقبلاً مبينة أن إدارة الكلية تحضّر لآلية جديدة ستدير من خلالها الامتحانات المقبلة بهدف منع حدوث أي ضغوط سواء على الطالب أو الكادر الإداري قدر الإمكان.