الرئيسية | عربي ودولي | روسيا متفائلة من اتصالاتها مع أميركا وقلقة من المناورات الغربية قرب حدودها

روسيا متفائلة من اتصالاتها مع أميركا وقلقة من المناورات الغربية قرب حدودها

أعلن قائد المنطقة العسكرية الروسية الغربية أندريه كارتابولوف أمس أن عدد التدريبات العسكرية التي تجريها دول غربية بالقرب من الحدود الروسية يرتفع بشكل مستمر.
ونقلت وكالة «تاس» عن كارتابولوف قوله في مقابلة مع صحيفة كرازنايا زفيزدا «بحسب معلوماتنا تم إجراء نحو 50 تدريباً تنافسياً في منطقة أوروبا منذ حزيران الماضي بمشاركة نحو 60 ألف عنصر بينهم جنود أميركيون وبشكل عام فإن عدد التدريبات العسكرية الجارية بالقرب من الحدود الروسية يرتفع بشكل مستمر». وأضاف كارتابولوف: إن «تدريبات كهذه عادة ما تجري بمشاركة ليس فقط دول حلف شمال الأطلسي «ناتو» وإنما من دول حيادية أيضاً مثل فنلندا والسويد ومولدوفا وحتى أوكرانيا».
ولفت كارتابولوف إلى أنه تم اختيار بولندا لاستضافة «تدريبات التنين» في أواخر أيلول الجاري بمشاركة 17 ألف جندي و3500 قطعة من المعدات العسكرية، ويشارك حالياً نحو 20 ألف جندي من السويد وفرنسا والنرويج وفنلندا واستونيا وليتوانيا في تدريبات أورورا 17 التي تستمر لثلاثة أسابيع.
يذكر أن تدريبات أورورا 17 السويدية الكبرى بدأت في الحادي عشر من أيلول وتستمر حتى الـ29 منه وهي تدريبات بحرية جوية برية تنفذ في بحر البلطيق.
وفي سياق آخر اعتبر نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف أن هناك إمكانية لتحقيق تقدم محتمل في الاتصالات بين روسيا والولايات المتحدة.
وقال ريابكوف للصحفيين في موسكو أمس: «هناك تلميحات أو علامات معينة ويمكن القول إن هناك إمكانية لإحراز بعض التقدم على الأقل في مجال تحسين آليات التواصل والاتصال بين الطرفين أو بين العسكريين من البلدين إضافة إلى ما يحدث في سورية».
(سانا– تاس– أ ف ب)