مذكرة تفاهم سورية إيرانية لتطوير العلاقات العسكرية

| الوطن

وقعت سورية وإيران مذكرة تفاهم مشترك حول تطوير التعاون والتنسيق والتدريب وتبادل الخبرات القتالية الميدانية والمعلومات الإستخبارية والتكنولوجية العسكرية، بين جيشي البلدين في مختلف المجالات.
وذكرت وزارة الدفاع السورية في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني أمس، أن مذكرة التفاهم جرى توقيعها أول أمس خلال جلسة المباحثات الختامية التي عقدها رئيس هيئة الأركان العامة للجيش والقوات المسلحة العماد علي عبد اللـه أيوب مع نظيره الإيراني اللواء محمد باقري والوفد المرافق في ختام زيارته إلى سورية.
وبينت الوزارة أن مذكرة التفاهم تنص على «تطوير التعاون والتنسيق بين الجيشين الصديقين، وكل ما يتعلق بتعزيز قدرة البلدين على محاربة الإرهاب والوقوف في وجه المخططات الصهيو أميركية».
ولفتت الوزارة إلى أن الجانبين أكدا أن زيارة اللواء باقري كانت «ناجحة ومثمرة لما فيه مصلحة سورية وإيران وبما يسهم في توطيد الأمن والاستقرار والسلام في المنطقة».
وكان اللواء باقري بدأ زيارة إلى سورية الأربعاء الماضي تلبية لدعوة نظيره السوري، وأجرى خلالها محادثات مع كبار المسؤولين وفي مقدمتهم الرئيس بشار الأسد، وجاءت الزيارة بعيد قيام وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو بزيارة إلى تل أبيب، وبالتزامن مع تصعيد إسرائيل وميليشيات الجنوب للتوتر على الجبهة الجنوبية.