تفعيل برتوكول الربط الكهربائي بين دمشق وبغداد وطهران

| وكالات

أعلن وزير الكهرباء محمد زهير خربوطلي من طهران أمس أن تفعيل الربط الكهربائي بين سورية والعراق وإيران يسهم في دعم وترميم ما خربه الإرهاب بمجال الطاقة الكهربائية في سورية والعراق، مؤكداً أنه سيتم توصيف الأضرار التي طالت خطين للكهرباء يربطان الدول الثلاث ووضع برنامج زمني لإعادة تفعيلهما.
وبدأت أمس في طهران اجتماعات مشتركة لوزراء كهرباء الدول الثلاث للتوقيع على بروتوكول لإعادة تفعيل الربط الكهربائي والذي يفيد بإجراء تبادل الطاقة الكهربائية فيما بينها في حال الحاجة إلى ذلك.
وسيتم الربط عبر خطين الأول 400 ك ف بطول 155 كم منها 25 كم من محطة القائم حتى الحدود العراقية السورية و130 كم ضمن الأراضي السورية حتى محطة التيم، والثاني 230 ك ف بطول 42 كم عبر محطتي السويدية السورية وتل أبو ظاهر العراقية.
من جهته أوضح معاون وزير الطاقة الإيرانية لشؤون الكهرباء هوشنك فلاحتيان أنه ستتم دراسة هذا المشروع بين سورية والعراق خلال مدة لا تتجاوز الشهر، مؤكداً دعم بلاده لعملية إعادة الإعمار في سورية والعراق وخاصة في مجال الطاقة.
وأكد معاون وزير الكهرباء العراقي عادل كاظم جريان أنه تم خلال الاجتماع التأكيد على تفعيل الاتفاقيات السابقة وخاصة الخط الكهربائي الثلاثي.