مشروع فندق شيراتون طرطوس ينتظر تدخلاً … سنتان من الاعتراض أمام اللجنة الإقليمية بطرطوس.. ولا قرار!

| طرطوس- الوطن

نموذج جديد لآلية العمل والمتابعة غير المقبولة للجنة الفنية الإقليمية بطرطوس، وللجهات التي تتحدث عن حرصها على الاستثمار وتشجيع المستثمرين في بلدنا، النموذج يتعلق بمشروع فندق شيراتون الذي يُشاد على شاطئ مدينة طرطوس منذ بضع سنوات وبات على الهيكل بمعظمه، حيث تقدم صاحبا المشروع باعتراض على الإعلان الدوري للمخطط التنظيمي إلى مجلس مدينة طرطوس منذ نحو السنتين طالباً فيه بالسماح لهما بإضافة طابقين حتى تتحقق الجدوى الاقتصادية من المشروع لكن رغم مضي نحو العامين على تقديم الاعتراض لم يتم البت به ولم يتم إبلاغهما أي قرار بالسلب أو الإيجاب رغم سؤالهما ومتابعتهما المستمرة ورغم طرح الأمر في عدة اجتماعات وزارية!
وضمن هذا الإطار يقول حازم وسامر دانيال مالكا العقار رقم /2209/ الذي يُشاد الفندق عليه بمستوى خمس نجوم لقد تقدمنا باعتراض على الإعلان الدوري للمخطط التنظيمي لمدينة طرطوس والمعلن ببهو المدينة بالإعلان رقم: 165/ص.ف تاريخ 10/1/2016 طلبنا فيه الموافقة على إضافة طابقين بالبرج الذي يحوي غرف الفندق، وأيضاً زيادة نسبة الشرفات المسموحة من 15 بالمئة من مساحة الطابق إلى 20 بالمئة وذلك لأسباب ذكرناها في الاعتراض ومنها إن تحقيق الجدوى الاقتصادية للمشروع أصبحت عاجزة بسبب التكاليف الاستثنائية التي تكبدناها بموضوع التكتيم للطوابق الثلاثة تحت مستوى البحر والتي كانت مغايرة عن الدراسة الأولية، وبسبب تكاليف البناء الكبيرة والتي قفزت بشكل غير متوقع أثناء الأزمة، إضافة إلى أجور اليد العاملة وتأمين المحروقات والكهرباء.
وأضاف: هذان السببان جعلا مشروعنا من الناحية الاقتصادية غير ذي جدوى بواقعه الحالي لذلك نحن بأمس الحاجة لزيادة عدد الغرف بالفندق وبالتالي إضافة الطابقين.
أما ما يتعلق بموضوع زيادة نسبة الشرفات من 15 بالمئة المسموحة حسب كروكي التخطيط لتصبح 20 بالمئة فقد ذكرنا في الاعتراض أن السبب يعود لأن هذه الشرفات في الطوابق العليا «أي الطابق السابع بالبرج وحتى الأخير» صغيرة جداً حسب المخطط، وخصوصاً إذا ما نظرنا إلى العلو فتصبح خطرة بحجمها الحالي والذي هو لكل غرفة طول متر ونصف المتر وبعرض متر واحد، أي إننا نطلب زيادة حوالي 27 متراً مربعاً فقط لكل طابق فقط.
وقال المستثمران: رغم مضي كل هذا الوقت لم يتم إعلامنا لتاريخه بقرار اللجنة الإقليمية بخصوص زيادة الطابقين، مع أننا نسأل باستمرار وتقدمنا بكتاب خطي منذ فترة طلبنا فيه من مجلس المدينة رجاء إعلامنا إذا قامت اللجنة الإقليمية بدراسة اعتراضنا ونتيجة هذا الاعتراض في حال تمت معالجة ذلك باعتبارنا بأمس الحاجة لهذه المعلومات ليتسنى لنا متابعة تسليح المشروع بما يوافق الناحية الفنية.

مجلس المدينة لا نعلم
ومتابعة لهذه القضية -وخاصة أنها طرحت بحضورنا عدة مرات أمام اللجان الوزارية كما أن وزير السياحة أرسل للمحافظة كتاباً بخصوصها- راجعنا مجلس مدينة طرطوس لمعرفة نتيجة الاعتراض ففوجئنا أن النتيجة لم تصدر حتى الآن وقد وافانا مجلس المدينة بكتاب خطي رقمه 113/ص.ف تاريخ 7/1/2018 رداً على سؤالنا أوضح فيه أنه تم إجراء الإعلان الدوري للمخطط التنظيمي المصدق لمدينة طرطوس ومناطق التوسع بالإعلان رقم 165/ص. ف تاريخ 10/1/2016 ولمدة شهر وبلغ عدد المقترحات عليه /19/ مقترحاً وبلغ عدد الاعتراضات عليه 212 اعتراضاً من ضمنهم اعتراض السيدين حازم وسامر دانيال مالكي العقار /2209/ طرطوس العقارية وتمت إحالة الاعتراضات بعد تنزيلها على المخطط التنظيمي إلى مديرية الخدمات الفنية بطرطوس بموجب كتاب المدينة رقم 2100/ص.ف تاريخ 20/4/2017 لإحالتها إلى اللجنة الإقليمية لمحافظة طرطوس لدراستها واتخاذ القرار اللازم عملاً بالمرسوم رقم /5/ لعام 1982 وتعديلاته ولم يصدر محضر اللجنة حتى تاريخه.

لنا كلمة
نضع هذه القضية بتصرف وزارة الأشغال العامة والإسكان المسؤولة عن اللجان الإقليمية ووزارة السياحة المعنية بالمنشآت السياحية ونجاح الاستثمارات فيها وأمام من يهمه أمر تسريع عجلة الإنتاج والخدمات في بلدنا بشكل عام وعلى شاطئنا بشكل خاص وننتظر القرار مع مديرية الخدمات.