أحدث طائرة إنذار مبكر في العالم تحلق في سورية

| وكالات

أفادت القناة المركزية لقاعدة حميميم العسكرية، بأن طائرة روسية من طراز «أ-50أو» التي تعتبر أحدث طائرة إنذار مبكر في العالم، قد حلقت في سماء سورية.
وذكرت القناة أمس، أن الطائرة حلقت في سماء سورية لأول مرة، وأنها تعتبر أحدث نسخة من طائرة «إيل-76» المزودة برادار إنذار مبكر وتعد أحدث طائرة إنذار مبكر في العالم.
وأضافت القناة: إن طائرة «أ-50 أو» تتفوق على النماذج الأولية من طائرات «أواكس» الروسية التي خرجت إلى حيز الوجود أواسط حقبة الثمانينات من القرن الماضي، في القدرة على اكتشاف الأهداف الجوية، وبالأخص طائرات «الشبح» الأميركية.
وعملت القوات الجوية الروسية على مساندة قوات الجيش العربي السوري من خلال هذه الطائرات في حرب سورية ضد الإرهاب، منذ الشهر الثاني عشر من عام 2015.
وبحسب وكالة «سبوتنيك» الروسية للأنباء، فإن روسيا تختبر الآن طائرة الإنذار المبكر الجديدة التي أطلق عليها اسم «أ-100».
ومن المتوقع أن تبدأ القوات الجوية الروسية تسلم طائرات «أ-100» في عام 2020.