نصف الروس يخشون تحول التوتر حول سورية إلى حرب عالمية

| وكالات

أعرب أكثر من خمسين في المئة من مواطني روسيا عن خشيتهم من أن يتحول التوتر بين روسيا والغرب حول سورية إلى حرب عالمية ثالثة، بينما أظهر استطلاع للرأي أن ثمانية وخمسين بالمئة من التشيك يؤيدون استمرار التواصل مع الحكومة السورية.
وجاء في استطلاع للرأي أجراه مركز «ليفادا» للدراسات الاجتماعية، وفق الموقع الإلكتروني لقناة «روسيا اليوم»، أن 57 بالمئة من المواطنين الروس الذين تم استطلاعهم عبّروا عن قلقهم بدرجات متفاوتة للتناقضات الحالية حول سورية بين موسكو والغرب، والتي قد تتحول حسبهم لمواجهة مباشرة، حيث أعرب 16 بالمئة عن قلقهم و41 بالمئة عن خشيتهم الكبيرة لاحتمال هذا الصدام.
ودلت نتائج الاستطلاع على أن أكثر من ثلث الروس لا يميلون للشعور بالخوف من اندلاع هذه المواجهة، فيما أكد 11 بالمئة منهم أنه لا توجد لديهم أي مخاوف بهذا الصدد، و27 بالمئة جزموا بأنه لا تراودهم أي مخاوف حيال ذلك.
وأكد 31 بالمئة من المستطلعين أنهم يتابعون بدقة واهتمام سير الأحداث في سورية، وذكر 55 بالمئة أنهم ليسوا على اطلاع واسع عمّا تشهده سورية مؤخراً، لكنهم يهتمون لمآل الوضع هناك. وتشارك روسيا إلى جانب الجيش العربي السوري في مكافحة الإرهاب منذ نهاية عام 2015، حيث شاركت القوات الفضائية الروسية بناء على طلب رسمي من الحكومة السورية في القضاء على الإرهاب إلى جانب الجيش العربي السوري وإفشال مخططات واشنطن العدوانية على سورية الأمر الذي انعكس توتراً بين البلدين.
من جهة أخرى، أظهر استطلاع حديث للرأي أن ثمانية وخمسين بالمئة من المواطنين التشيك يؤيدون الإبقاء على السفارة التشيكية مفتوحة في دمشق واستمرار التواصل مع الحكومة السورية.
وأشار الاستطلاع الذي أجراه «مركز أبحاث الرأي العام التشيكي»، وفق وكالة «سانا» للأنباء، إلى أن أكثر من نصف التشيكيين أعربوا عن تأييدهم لمساهمة بلادهم في الجهود المبذولة لإيجاد حل سياسي للأزمة في سورية على حين أيد 60 بالمئة استمرار إرسال المساعدات الإنسانية للشعب السوري. ولفت الاستطلاع إلى أن نسبة التشيكيين الذين يهتمون بالتطورات الجارية في سورية زادت بمقدار 9 نقاط مقارنة باستطلاع مماثل أجري في أيلول من العام الماضي موضحا أن 50 بالمئة ممن استطلعت آراؤهم اعتبروا أن ما يجري في هذا البلد له تداعيات على أمن التشيك على حين اعتبر 68 بالمئة منهم أن له تداعيات على الأمن الأوروبي.

 

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!